Menu
حضارة

الجبهة الشعبية ...فى مسار النضال الفلسطينى والعربى

صمود

حلمي شعراوي

 فى تذكر متجدد لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، تعيش الجماهير الفلسطينية ذكريات متجددة أيضا لأشكال من النضال السياسي و الفكرى والاجتماعي ،من أجل حقوق الشعب الفلسطينى ، والتزامات الشعب العربى نحو هذه الحقوق .

 وهذه الذكريات هى التى بقيت بالتأكيد لتجعل علامات النضال الشعبى الفلسطينى ، مستمرة الأثر على الساحة من الكفاح المسلح للعمل السياسى ، وحتى الانتفاضة ... وكل ذلك في مسيرة وتكيفات لشروط نضال الشعب الفلسطينى بين فترة وأخرى ، وعلي كل أرض فلسطين التى لا تنسى ، بأبعادها التى فرض عليها الاحتلال والمؤامرات تعددا فى المواقع والمواضع ، بما لم يقبله أطفال ولا كبار ، أبناء فلسطين على الأرض نفسها ، وفى شتاتها المؤسف ، وقدموا الارواح والدماء والماوي من اجل مستقبل مختلف ولقد أكد نضال الجبهة الشعبية ، عزيمة أبناء هذا الشعب على الاستمرار ، واستدامة أشكال النضاال ، على المستوى الوطنى والقومى والأممى ، منذ البداية ، بأشكال قابلة للتطور والمراجعة النقدية ، تعاونها مصداقيتها التاريخية ، وثقة الجماهير ، وبروحية لاتتوفر إلا للخلصاء لهذه الجماهير .

إن قدرة الجبهة الشعبية على تقديم رموز مناضلة ، لا مجال لحصرها ، وقدرتها على العمل فى مواقع الوطن الفلسطينى ، غربه وشرقه ، وببعد وطنى وقومى مشهود ، وبمساهمات لمختلف أجيالها ، وبجذرية وتوافقية لم تقبل المساومات ، مما يجعل الذكرى الآن ، عنصر تفعيل لروح النضال المستمرة ، وبعث حيوات يحتاجها الشعب الفلسطينى المناضل فى ظل ظروف عربية قاسية ، ودولية قاهرة ، فضلا عن القهر الاستعمارى المدجج بالعنف والصلف الإسرائيلى ، المدعوم لآخر مدى من جانب القوى الامبريالية ، والحركة الصهيونية التى تشكل إحدى آلياتها فى قهر ومحاصرة الشعب الفلسطينى ، والشعوب العربية .

 ان صمود الجبهة الشعبية الي جانب كافة جماهير ومناضلي الشعب الفلسطيني بل والجماهير العربية التى تعايش على أرضها الآن كل شرور هذه التحالفات التى طالما حاصرت الشعب الفلسطينى وحده، تجعل رسالة المقاومة – مجددا – رسالة مشتركة في كل أنحاء الوطن العربى ، مؤكدة ان الوعى المشترك بضرورة النضال والمقاومة لن يكون شعار المقاومة الفلسطينية وحدها ، وإنما هى مسئوليتنا جميعا بأمل التحرر الحقيقى الشامل .

وقد صاحبت يوما المناضلين العظيمين كابرال ،ونيتو ،وهما يصيغان الشعار الخلاصة ....النضال مستمر... والنصر اكيد.


*كاتب ومفكر تقدمي ومناضل سياسي من مصر، مستشار الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للشؤون الافريقية، رئيس مركز الدراسات العربية والافريقية.