Menu
حضارة

موافقة الولايات المتحدة على زيادة المساعدات العسكرية للاحتلال

وكالات-بوابة الهدف

أفادت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، أن الإدارة الأمريكية وافقت على طلب الاحتلال زيادة المساعدات العسكرية السنوية التي تقدّمها لها، شريطة امتناع الاحتلال عن التوجه إلى الكونغرس الأمريكي بطلب زيادة هذه المساعدات.

ونقلت الصحيفة عن مصادر سياسية قولها ان الإدارة الأمريكية وافقت على إضافة مبلغ 800 مليون دولار إلى هذه المساعدات، لتبلغ 4 مليار دولار.

وأضافت مصادر صحفية عبرية أخرى، أن الاحتلال يطلب زيادة هذه المساعدات لتبلغ أربعة مليارات وخمسمائة مليون دولار سنوياً، لمدة عشر سنوات، وذلك في أعقاب تعهّد واشنطن بتعويضها عن زيادة إنفاقها الأمني على خلفية توقيع الاتفاق النووي مع إيران.

يشار إلى أن الجانبان وقّعا على اتفاق عام 2007 لمدة عشر سنوات، يقضي بمنح الولايات المتحدة مساعدات للاحتلال بحجم 30 مليار دولار، أي ثلاثة مليارات سنوياً، وتنتهي مدة الاتفاق بحلول عام 2018.

وشهدت المفاوضات بين الطرفين خلافات حول حجم المساعدات، والتي بدأت منذ شهر نوفمبر الماضي، وكان قد طالب الاحتلال في ذلك الوقت بأن يصل حجم المساعدات إلى خمسة مليارات سنوياً في إطار اتفاق للسنوات العشر المقبلة، وتنتهي بحلول العام 2028.

وصرّح "نتنياهو" رئيس وزراء الاحتلال في وقت سابق خلال اجتماع للجنة الخارجية والأمن التابعة لـ "كنيست" الاحتلال أنه معني بزيادة المساعدات لتصل إلى أكثر من أربعة مليارات في السنة أو أكثر من أربعين مليار في السنوات العشر.

وقال أنه يفضّل انتظار الرئيس الأمريكي المقبل، الذي سيدخل إلى البيت الأبيض في بداية العام المقبل، وقد أدى هذا التصريح في ذلك الوقت إلى غضب في البيت الأبيض، حيث طالبت مصادر أمريكية "نتنياهو" بالتوقيع على اتفاق المساعدات فوراً، وقالت إنه لن يحصل على اتفاق أفضل.

وذكر مصدر تابع للاحتلال سابقاً خلال فترة المفاوضات، أن حجم زيادة المساعدات الذي يطرحه الأمريكيون أقل بكثير من الهدف الذي وضعه نتنياهو، وأن الأمريكيين يدّعون بأنهم مقيّدون باعتبارات تتعلق بالموازنة، وقسماً من الاحتياجات العسكرية التي يطالب بها الاحتلال، وخاصةً في مجال مخزون الذخيرة للطائرات، مبالغ فيها.

المصدر: وكالات