Menu
حضارة

شركة G4S تُقاطع "إسرائيل" استجابة لضغوط BDS الدولية

123

فلسطين المحتلة_وكالات

أعلنت شركة G4S البريطانية المتخصصة بنظم الحراسة، نيّتها إغلاق مكاتبها في دولة الاحتلال، استجابةً لضغوطات حركة المقاطعة الدولية ضد "إسرائيل" (BDS).

وذكرت صحيفة "هآرتس" التي نشرت النبأ نقلاً عن مجلات اقتصاد دولية، أن الشركة البريطانية التي تُشغّل 8 آلاف موظف في "إسرائيل" بمبلغ يصل إلى 100 مليون جنيه استرليني، ستبيع حصّتها في دولة الكيان، بفعل ضغوط منظمات إنسانية عالمية، لمقاطعة "إسرائيل"، وانتقادات لتأمينها حراسة وأمن منشآت الاحتلال، في الضفة المحتلة.

وتعمل الشركة على تأمين معدّات وأجهزة أمن وحواجز لجيش الاحتلال، كما أنّها تعمل في إدارة حراسة سجن "عوفر" الصهيوني، بحسب "هآرتس".

وتذكر الصحيفة العبرية أن (BDS) كانت نظّمت حملة ضد الشركة البريطانية ما تسبب بسقوط أسهمها بنسبة 5.9% بخسائر بلغت 608 مليون دولار، وتملك شركة G4S فروع في 126 دولة.