Menu
حضارة

هجوم مسلح على حافلة تقل فريق كرة قدم بتركيا

عناصر من الشرطة التركية

الهدف_تركيا_وكالات:

قالت مصادر أمنية تركية، إن حافلة كانت تقل فريق فنار بهجة لكرة القدم، تعرضت لهجوم من قبل مسلح اثناء توجه الفريق إلى المطار في طريق عودته إلى اسطنبول، ليل السبت، ما أدى إلى إصابة سائق الحافلة بجروح وصفت بالخطيرة.

وكان فريق فنار بهجة فاز في مباراة الديربي على فريق ريزا سبور تشايكور (صاحب الأرض) في استاد رضا في محافظة ترابزون، بخمسة أهداف لهدف واحد.

وكانت تقارير أولية أشارت إلى السائق قد ضرب بحجر وليس بإطلاقة بندقية.

وقال محمود أوصلو المتحدث باسم نادي فنار بهجة "المباراة كانت في استاد ريزا وهناك محاولات استفزازاية عديدة تعرضنا لها على مدار ثلاث سنوات وكنا نتعامل معها ببرودة أعصاب ولكن طفح الكيل".

وأضاف: صحيح أن الهدف كان سائق الحافلة ولكن لولا تدخل رجال الأمن والعناية الإلهية وإيقاف الحافلة في الوقت المناسب لكن جميع لاعبي النادي الآن في حالة خطرة.

وقالت الشرطة التركية: إن رجلا مسلحا ببندقية آلية أطلق النار على الحافلة، أثناء سيرها على الطريق السريع في منطقة آرسين بمحافظة طرابزون بشمال تركيا ، وقد أصيب السائق بإصابة حرجة ونزف بشدة، ونقل إلى مشفى المدينة.

ولم تعرف بعد دوافع الهجوم، ما إذا كان جنائيا أم على خلفية منافسات رياضية، أم على خلفية أمنية تتعلق بالأوضاع المتوترة التي تعيشها تركيا في الوقت الراهن.

نقلا عن BBC