Menu
حضارة

الكتل الطلابية في "بيرزيت" تُدعو الطلبة لعدم الانجرار وراء صانعي الفتن عبر "فيسبوك"

جانب من مناظرة الكتل الطلابية قبل الانتخابات

رام الله_ بوابة الهدف

استنكرت 4 كتل طلّابية بجامعة بيرزيت برام الله، وسط الضفة المحتلة، المنشورات التي "تدعو للفتنة والتفرقة، والتي تُبث عبر حسابات شخصية، وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة فيسبوك"، داعيةً لحذفها، والتوقف عن نشر المزيد منها.

وفي بيان، صدر عن: الرابطة الإسلامية "الجهاد الإسلامي"، وحركة الشبيبة الطلابية "فتح"، والقطب الطلابي "الجبهة الشعبية"، والكتلة الإسلامية "حماس"، دعت الكتل الطلبة إلى "عدم الانجرار وراء الصفحات المشبوهة التي تهدف لإثارة الفتن وشق الصف الوطني من خلال نشر بعض التعليقات والعبارات المستفزة، حول نتائج الانتخابات في جامعة بيرزيت".

وأعلنت الكتل براءتها من تلك الصفحات والكتابات، مؤكدةً ضرورة الحفاظ على الصف الوحدوي للطلبة، ووحدة الفصائل الفلسطينية.

جدير بالذكر أن ما يتم نشره عبر مواقع التواصل، يأتي على خلفية اتّهامات مزعومة من بعض الطلبة لكتلٍ بإقصاء كتل أخرى، و نشوب خلافات بينها، الأمر الذي دفع بالكثيرين لاستغلال الإشكال وبث المعلومات التي تهدف لنشر الفتنة والتفرقة، ما استدعى بع الكتل لإصدار بيانات توضيحية، تنفي كل ما يتم نشره من شائعات مغلوطة.