Menu
حضارة

مزهر: إنهاء معاناة موظفي تفريغات 2005 مرهون بقرار من "عباس"

جميل مزهر

قطاع غزة - بوابة الهدف

أشار عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومسئول فرعها في غزة الرفيق جميل مزهر إلى أن موظفي تفريغات 2005 وأسرهم ضحية من ضحايا الانقسام الفلسطيني الكارثي.

وأكد خلال ندوة نظمتها "اللجنة الوطنية لتفريغات 2005 فما فوق" على الحق القانوني والمشروع لهم للحصول على مستحقاتهم مشيراً إلى أن هناك قرار مجلس مركزي يقضي بتنفيذ ذلك.

وأوضح مزهر بأن حل موضوع موظفي 2005 وإنهاء معاناتهم متعلق بقرار من الرئيس الفلسطيني محمود عباس موصياً برفع مذكرة للرئيس توقع عليها جميع الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية تقضي بمعالجة هذا الملف .

وفي سياق حديثه شدد مزهر على ضرورة خلق حركة شعبية ضاغطة تواصل الفعل والعمل من أجل حل هذه الكارثة الإنسانية بحق 11 ألف أسرة فلسطينية.

وقال مزهر "قضيتكم هي قضيتنا ونحن معكم وإلى جانبكم في أي فعل حتى تحقيق مطالبكم العادلة".