Menu
حضارة

القيادة الفلسطينية تبحث الخطوات المستقبلية بعد رفض الاحتلال المبادرة الفرنسية

عباس

الضفة المحتلة- بوابة الهدف

ذكر الإعلام العبري اليوم الأحد، انه من المقرر أن تجتمع قيادة السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس في نهاي الأسبوع الجاري، لبحث خطواتها المقبلة بعد إعلان دولة الاحتلال عن رفضها المبادرة الفرنسية لإحياء عملية السلام.

وأضاف المصدر بأن السلطة الفلسطينية ستدرس جيداً إجراءاتها المقبلة على الحلبة الدولية ضد الاحتلال، وستحاول البدء بخطوات، وخاصةً في ملفي محكمة الجنايات الدولية ومجلس الأمن.

وكانت رفضت دولة الاحتلال يوم الخميس الماضي، بشكل رسمي المبادرة الفرنسية لعقد مؤتمر دولي للسلام، مستبقةً بذلك اجتماع وزراء خارجية الدول المعنيّة بهذه المبادرة المقرر في الثلاثين من شهر مايو.

وجاء في بيان صحفي نشره مكتب رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو "إسرائيل متمسكة بموقفها القائم على أن المفاوضات الثنائية المباشرة هي السبيل الأفضل لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي"، وأضاف "إسرائيل على أتم الاستعداد للشروع فوراً بمفاوضات مباشرة مع الفلسطينيين دون أي شروط مسبقة، وتعتبر ان كل مبادرة أخرى تبعد الفلسطينيين عن طاولة المفاوضات المباشرة."