Menu
حضارة

لا يزورون السجين

صابر الرباعي

عن الصفحة الشخصية لـ "ميرفت صادق" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"

الفنانون الزائرون لرام الله وبعض مناطق الضفة لا يفكّون الحصار ولا يزورون السجين .. تلك مقولات أريد منها تبرير " الزيارة " فقط..

الفنان الزائر، ولنأخذ مثالا صابر الرباعي اليوم، سيجد أمامه جمهورا بالآلاف لناس حضروا للاحتفال به وبأغانيه ( كما في باقي الدول)، وجمهور قادر على دفع تذكرة حفلته ( 140شيكل) .. هذا كل ما سيراه من فلسطين.

حتى صورة فلسطين المتخيلة في رأسه، ستتغير من مشهد الضحية إلى مشهد الناس العاديين في مهرجان عادي بأغاني عادية..

هل يزور الفنان مخيم الفوار، الخليل، دورا المحاصرة ؟؟ هل عرف وهو يغني أمام الآلاف أن خلفهم أسرى على وشك الموت، وشهداء وأهالي ينتظرون دفنهم كي نقول جاء للتضامن ونقل رسالة شعب محاصر؟

وإن رأى وعرف، هل أحدثت زيارته وزيارة سيل من الفنانين والأدباء قبله، فرقا في هذا الحصار؟ هل شكل مرورهم عن الحواجز فرقا في حياتهم ومسيرتهم وخطابهم للعالم في الخارج؟
هل دخل البلاد بلا إذن من محتلّيها؟!