على مدار الساعة
أخبار » ذاكرة التاريخ

استشهاد الرفيق القائد إسحاق مرّاغة في سجون الاحتلال

16 تشرين ثاني / نوفمبر 2016
الشهيد البطل إسحاق مرّاغة
الشهيد البطل إسحاق مرّاغة

غزة_ بوابة الهدف

وُلد الشهيد إسحاق موسى مرّاغة، في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى بالقدس المحتلة، في العام 1941م.

كان عضواً في حركة القوميين العرب ويُعتبر من الرعيل الأول فيها. التحق بصفوف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين منذ بداية تأسيسها وخاض العديد من النضالات الجماهيرية والسياسية والتنظيمية المتنوعة.

اعتُقل مرّاغة للمرة الأولى بتهمة الانتماء للجبهة الشعبية، وكونه مسؤولها بمنطقة القدس في شهر فبراير 1969م. وأُفرج عنه في أغسطس 1972م بعد أن أمضى خمسة أعوام رهن الاعتقال والتعذيب. فور خروجه من الأسر واصل الرفيق نضاله الثوري إلى أن اعتُقل مرة أخرى في فبراير عام 1975 وحوكم بالسجن لمدة عشرين عاماً.

خلال سنوات الاعتقال تنقّل مرّاغة بين سجون: الرملة، بئر السبع، ونفحة، وكان من قيادات الجبهة في سجون الاحتلال، ومسؤولاً عن العلاقات الخارجية.

عُرف بين الأسرى بأنه مثالٌ للقائد الثوري الأصيل والعمّالي الصلب.

استشهد الرفيق البطل إثر التعذيب الوحشي الذي تعرض له داخل السجون الصهيونية والمرض والإهمال الصحي المتعمد الذي استهدف اغتياله، وكان خاض مع عدد من الرفاق إضراب نفحة الشهير بالعام 1981م، ومورست بحقّه التغذية القسرية، ما تسبب له بأعراض صحيّة خطيرة، تدهورت حالته من بعدها، إلى حين ارتقى في مثل هذا اليوم، 16 نوفمبر من العام 1983م.

متعلقات
انشر عبر