على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

الشعبية في رفح تستقبل فصائل العمل الوطني والإسلامي المهنئين بالانطلاقة

17 حزيران / ديسمبر 2016
  • IMG_7928
  • IMG_7934
  • IMG_7940
  • IMG_7941
  • IMG_7957
  • IMG_7952
  • IMG_7961 (1)
  • IMG_7961
  • IMG_7964
  • IMG_7981 (1)
  • IMG_7981
  • IMG_8006
  • IMG_8011
  • IMG_8013
  • IMG_8014
  • IMG_8017
  • IMG_8016
  • IMG_8019
  • IMG_8021
  • IMG_8024
  • IMG_8025
  • IMG_8028
  • IMG_8026
  • IMG_8034
  • IMG_8029

رفح_ بوابة الهدف

على شرف الذكرى الـ49 لانطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، نظّمت اللجنة السياسية في محافظة رفح حفل استقبال للقوى الوطنية والإسلامية بالمحافظة، بحضور قيادات وكوادر الجبهة، وحضور واسع لممثلي القوى من الصف الأول بالمحافظة.

افتتح اللقاء الرفيق محمود جلال مسئول اللجنة السياسية بالمحافظة، الذي أكّد أن حضور القوى والقيادات الوطنية يعكس العلاقة المتينة بينها وبين الجبهة الشعبية.

من جانبه، أكد عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة، الرفيق إياد عوض الله، أن مناسبة الانطلاقة، "هي مناسبة وطنية للكل الفلسطيني، تجدد فيها الجبهة العهد مع الشهداء على مواصلة طريق النضال حتى تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني في العودة والحرية والاستقلال". مشيدا بالدور الوطني الوحدوي الذي تقوم به القوى الوطنية والإسلامية في محافظة رفح.

وأكد عوض الله أن "الجبهة ستواصل نضالها ولن تحيد عن خيار المقاومة كخيار استراتيجي رئيسي في مواجهة الاحتلال، وتحقيق أهداف الشعب الفلسطيني، داعياً لضرورة إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة، وإنجاز المصالحة وفق اتفاق القاهرة الذي وقعت عليه جميع الفصائل عام 2011".

وشدد على "ضرورة عقد اجتماع اللجنة التحضيرية في الخارج من أجل الاتفاق على آليات انتخاب مجلس وطني توحيدي جديد، لإعادة ترتيب البيت الفلسطيني، وبناء المؤسسات الفلسطينية على أسس وطنية وديمقراطية بمشاركة الكل الوطني، ووقف سياسة الهيمنة والتفرد في القرار الوطني، وصوغ إستراتيجية وطنية مقاومة في مواجهة التحديات، والتصدي لمخططات وإرهاب الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني".

من جهته، عبّر القيادي التاريخي في حركة حماس، عيسى النشار، في كلمته عن "اعتزاز حركة حماس برفاق النضال في الجبهة الشعبية، مشيداً بتاريخها النضالي وبمواقفها الوطنية في الحاضر".

كما ألقيت عدة كلمات من مختلف القوى، أجمعت على تقديرها الشديد للجبهة الشعبية، والتهنئة بمناسبة الانطلاقة، وبدورها النضالي على الصعيد الوطني، وبأهمية استعادة الوحدة الوطنية، حيث تحدث كل من الأخوة: جلال شيخ العيد مسئول إقليم فتح، سامي البهداري عضو المكتب السياسي لحركة المبادرة، والقذافي القططي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، وتيسير أبو خضرة عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب، وسمير صيدم مسئول جبهة التحرير العربية، وجمعة أبو كوش القيادي في حزب فدا، رسمي أبو العنين عضو اللجنة المركزية للجبهة العربية الفلسطينية، حيدر الحوت القيادي في لجان المقاومة الشعبية.

متعلقات
انشر عبر