على مدار الساعة
أخبار » العدو

"إسرائيل" تُجبر محل في باريس على إزالة وسم "صُنع في المستوطنات"

07 شباط / يناير 2017
منتجات عليها وسم صُنع في المستوطنات
منتجات عليها وسم صُنع في المستوطنات

غزة_ بوابة الهدف

أجبرت السفارة "الإسرائيلية" والمنظمات الصهيونية، في العاصمة الفرنسية باريس، محلاً تجارياً على تغيير عبارة "صُنع في مستوطنات إسرائيلية" من على أحد المُنتجات، إلى إشارة "صنع في اسرائيل"، وذلك بعد هجومٍ شُنّ على المحل والعاملين فيه بوصفهم داعمين للفلسطينيين.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة "يديعوت أحرنوت"، قال مدير المحل إنّ وضع المُلصق كان مبادرة من مجموعات محلية في الضاحية، وقام في اليوم التالي بتغييره. وأضافت الصحيفة أنّ هذه هي المرة الأولى التي يُدرِج فيها متجر فرنسي وسم "صنع في المستوطنات".

واعتبرت سفارة الكيان وضع الوسم "خطوة انتقامية من الحكومة الفرنسية لرفض إسرائيل المشاركة في المؤتمر الدولي للسلام في باريس يوم 15 الجاري"؟

وقررت فرنسا نهاية نوفمبر الماضي تطبيق المبادئ التوجيهية للاتحاد الأوروبي، التي كان أقرّها في نوفمبر 2015، بوسم البضائع "الإسرائيلية" المنتجة في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، لكونها مخالفة للقانون الدولي وغير شرعية، وهو ما أثار غضب الخارجية "الإسرائيلية" في حينه. 

متعلقات
انشر عبر