Menu
حضارة

الرجل البطيء: لـج.م.كوتسي..

أحمد مصطفى جابر

65u5

رواية تقرؤها كسلحفاة تتسلق تلة، ولكن الجاذبية تقل كلما خطت إلى الأمام، فتندفع أسرع.. بول ريمنت رجل ستيني، مصور فوتوغرافي كلاسيكي منقرض تقريبا.. بل بالفعل، يتعرض لحادث وهو يجوب على دراجته فيخضع لجراحة ويفقد ساقه وتنقلب حياته، يدخلها الكثير من الأشخاص ممرضة من كرواتيا يشعر تجاهها بحب غامض، يتحول إلى هوس بأولادها وانحراف رعائي، وامرأة غامضة، كانت فرنسية ثم صارت استرالية يفترض انها روائية تريد وضعه في كتاب، ولكنها تظهر دائما كأنها شخص غير واقعي بمقدار ما ان امرأة في السبعين لحوحة ولديها قلب متعب تبدو غير واقعية.. لاشيء سيغير في النهاية من أسلوب الرجل البطيئ ونظرته للحياة.. لاشيء

رواية عن الذات والهوية والحيوات المتقلبة تدور أحداثها عام 2000 في أستراليا في مدينة اليزابيت

كوتسي: روائي من جنوب أفريقيا، جائزة بوكر مرتين وجائزة نوبل عام 2003: كتب: في انتظار البرابرة، فو، عصر الحديد وغيرها