على مدار الساعة

عاجل

أخبار » فلسطين الآن

برّي: إسرائيل تضغط على واشنطن لنقل سفارتها للقدس

20 آيار / مارس 2017
نبيه بري
نبيه بري

الرباط _ بوابة الهدف

أكد رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، مساء اليوم الاثنين، على "وجوب استعادة موقع القضية الفلسطينية المحوري"، وأن ذلك يستدعي الوحدة الوطنية الفلسطينية، وإعادة الاعتبار عربياً لهذه القضية باعتبارها القضية المركزية.

وقال بري في كلمة له ألقاها نيابة عنه النائب اللبناني ميشال موسى خلال جلسة افتتاح المؤتمر الرابع والعشرين للاتحاد البرلماني العربي الذي بدأ أعماله اليوم الاثنين في الرباط "إننا نشهد حرب تهويد شاملة لفلسطين مرتكزة إضافة الى نشر الاستيطان الى إجراءات احتلالية هادفة الى إحباط أماني الشعب الفلسطيني عبر عمليات الإعدام التي تطال القاصرين وحملات الاعتقالات الجماعية وحجز الجثث ومصادرة الأملاك وهدم المنازل وجدار الفصل العنصري ومشاريع التقسيم المكاني والزماني للحرم القدسي الشريف وصولا الى القانون التعسفي العنصري الأخير بمنع رفع الأذان من المساجد وهو واحد من أغرب القوانين الاحتلالية في التاريخ والتي تطال حرية وممارسة المعتقد".

ولفت بري الى إن سلطات الاحتلال تزيد من ضغوطها على الإدارة الأميركية الجديدة لنقل سفارتها من تل أبيب الى القدس وصولاً الى تحقيق هدف يهودية الكيان وعاصمته القدس المحتلة، مُعبراً عن تخوفه رغم مراجعة الإدارة الأميركية لمواقفها وعدم تسرعها من أن يكون شهر أيار المقبل مُوعد عدم توقيع الرئيس ترامب الأمـر التأجيلي لتنفيذ قرار الكونغرس الصادر في الثـامن من تشرين الثاني عام 1995 بشأن نقل السفارة الأميركية الى القدس كما كان يفعل الرؤساء السابقون، علماً أنّ السفير الأميركي الجديد لدى اسرائيل بدأ يمارس مع طاقم سفارته عمله من منزله في القدس المحتلة"، داعياً الى إغلاق السفارات العربية والإسلامية والصديقة في واشنطن في حال تنفيذ الإدارة الأمريكية قرارها نقل سفارتها الى القدس.

 

متعلقات
انشر عبر