على مدار الساعة
أخبار » عالمي

الانتخابات الفرنسية: الإسلام والحجاب يحضران بقوة في مناظرة بين أبرز خمسة مرشحين

21 تشرين ثاني / مارس 2017
من اليمين لليسار: بنوا هامون ومارين لوبان وجان لوك ميلنشون وإيمانويل ماكرون وفرانسوا فيون.
من اليمين لليسار: بنوا هامون ومارين لوبان وجان لوك ميلنشون وإيمانويل ماكرون وفرانسوا فيون.

بوابة الهدف - وكالات

كان موضوعا الإسلام والهجرة حاضرين بقوة خلال المناظرة التلفزيونية الأولى بين المرشحين الخمسة الرئيسيين  للانتخابات الرئاسية الفرنسية، وهم فرانسوا فيون (يمين) وإيمانويل ماكرون (مستقل) ومارين لوبان (اليمين المتطرف) وبونوا هامون (يسار) وجان لوك ميلنشون (اليسار المتشدد). واستمرت هذه المناظرة الفريدة من نوعها في تاريخ البلاد والتي نظمتها قناة "تي إف 1" الخاصة مساء الاثنين، نحو ثلاثة ساعات ونصف الساعة.

وشددت رئيسة "الجبهة الوطنية" مارلين لوبان (48 عاما) على أن هناك تصاعدا للتطرف الإسلامي في فرنسا،  مشيرة إلى أن هناك "طلبا متزايدا في المؤسسات بالنسبة إلى اللباس والطعام". ورد عليها مرشح "الحزب الاشتراكي" بونوا هامون (49 عاما) قائلا: "أنت تنظري إلى العلمانية كما تريدين".

وتهجمت لوبان على إيمانويل ماكرون متهمة إياه بدعم لباس "البوركيني"، ما أجبر الأخير على الرد بالقول إن هذا "افتراء". وتابع وزير الاقتصاد السابق: "لقد قلت أن البوركيني قضية عمومية، أنت تقعين في فخ التقسيم، أنت تصفين بالعار أكثر من 4 ملايين مسلم وتجعلينهم أعداء للجمهورية.. أنا ضد ذلك". وعقبت لوبان قائلة: "أود أن نفكر في السيدات التي يفرض عليهن الحجاب".

من جهته، عبر فرانسوا فيون (63 عاما)، رئيس الوزراء خلال حقبة نيكولا ساركوزي (2007/2012) عن سعادته "أن  يكون الحديث عن حظر الحجاب في المدارس" مذكرا بأن حكومته هي "التي أقرت ذلك". وتابع فيون في خضم الحديث عن العلمانية أن السؤال المطروح اليوم في فرنسا هو "اندماج الدين الإسلامي في مجتمعنا، والمشكل هو تزايد التطرف الإسلامي"، داعيا المسلمين إلى أن "ينتفضوا على التطرف واجتثاثه من دينهم".

واستغل هامون الفرصة لتوضيح فكرته، مشيرا إلى أنه مع "تطبيق قانون 1905 (حول فصل الدين عن الدولة) لا أكثر ولا أقل، أي حرية الدين والمعتقد، الإيمان أو عدم الإيمان، وكل امرأة حرة في لباس ما يناسبها".

وأشار جان لوك ميلنشون (65 عاما) من جهته أن "60 في المئة من الفرنسيين لا يدينون بأي دين، فعلينا حمايتهم باسم العلمانية". وأضاف مخاطبا لوبان: "أنت تخلطين بين العقيدة والإيديولجيا، أنت تكذبين عليهم وتقسمين بين الفرنسيين".

عن: فرانس 24

متعلقات
انشر عبر