Menu
حضارة

أن تبقى البوصلة فلسطين

تعبيــــــرية

أبو فايز - عن فيسبوك

اعرف فتحاويين وحمساويين كثُر وطنيين شرفاء ، وكثيرين مثلهم لا أعرفهم أو لم تجمعني بهم الفرصة ، يحبّون هذي البلاد أكثر منّي ، وأجزم أن غالبيتهم في لحظة اشتباك مع المحتل يكونوا السبّاقين ويتقدّموا صفوف شعبهم ، وأعرف أيضاً رفاقاً لا تعجبني بعض مواقفهم ، وآخرين لا تعجبهم كل هذه الفصائل على اختلاف ألوانها ..
من الخطأ بل وجريمة بحق الوطن أن يصبح شغلنا الشاغل محاولات إخفاء عيوبنا وتقصيرنا بتشويهنا للآخر الفلسطيني ، جميع فصائلنا لها أخطاؤها ولكن بتفاوت ، الجريمة أن نعمى عن هذه الأخطاء ويدافع كل ابن فصيل عن حزبه وكأنه منزل من السماء !! بقدر ما نقف للآخر ونقول بأن هذا الموقف غير وطني مطالبين جميعاً أن نقف أولاً داخل أحزابنا ضد كل المواقف والتوجهات اللاوطنية ، أن نكون أكثر شجاعة ما دمنا نقول بأننا وطنيين ومواقفنا وطنية ، دون أن يدفعنا هجوم الآخر للوقوف مدافعين عن مواقف أو شخوص لاوطنية داخل أحزابنا وبعيداً جداً عن قناعاتنا ومبادئنا ، لأننا نصبح حينها جزء من هذا الفساد وإن بدا صغيراً ، أن نُصلح أنفسنا لنكون بالصورة الوطنية النقيّة كي نلغي ذرائع مهاجمتنا ونُخرس ألسنة المشككين والمزاودين ، وإن نحن رضينا بهذا الخراب والفساد أو أنكرنا وجوده فعلينا أن لا ننزعج كثيراً من مزاود أو مشكك ، وعلينا أن نتوقع " وهو الأهم " بأننا سنواجه أحرار كثُر يصرخوا في وجوهنا ويحاربوا هذا الفساد كون ذلك واجباً وطنياً أيضاً .
ليس بمقدور أي فصيل أن يُلغي فصيلاً آخر من الوجود أو يلغي تضحيات قدمها أبناؤه وقائمة طويلة من الشهداء ، وليس بمقدوره أن يشوّه صورته مالم يكن هو أصلاً مليئ بالتشوّهات والعيوب الواضحة ، وليس بمقدور أحد أن يجمّل قُبحاً مهما صنع .
لذا مهم أن يكون الجميع " فتح وحماس تحديداً " واقعي ومنطقي وصادق في مشاهدته وطرحه كي يتم تصديقه ، والأهم أن تبقى البوصلة فلسطين والجهد كلّه مسخّراً لمواجهة هذا العدو ، هنا تتجلى الوطنية الصادقة ويجري الفرز بين الغث والسمين .
الجميع مذنب ومقصر بحق هذا الوطن ، ولو عاد الشهداء لبصقوا في وجوه كثيرين .
سلامٌ على باسل وعلى كل الشهداء ، سلامٌ على البلاد التي أحبوها وافتدوها بأرواحهم ، سلامٌ على الصادقين الأوفياء .