على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

إحياءً ليوم الأسير.. الشعبية تنظم مهرجاناً وطنياً كروياً جمع بين فريقي نادي الشجاعية والشاطئ

21 تشرين أول / أبريل 2017
  • feec355ebf99c592041cc6d4704ce937
  • ffa96eb08db7884431b2b4b94a183ff5
  • eb78d671f81f3b8766396a3f19acb225
  • ec0609c11437427fec61de6b222c68e3
  • 1d12d74818b4aeb2048dd5cb7b2c2c12

غزة - بوابة الهدف

نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "لجنة الأسرى" واللجنة الرياضية مهرجاناً وطنياً كرويًا جمع فريقي نادي اتحاد الشجاعية وخدمات الشاطئ على أرض ملعب اليرموك بمدينة غزة وذلك على شرف يوم الأسير الفلسطيني.

حضر المهرجان عدد من قيادات الفصائل الوطنية والإسلامية تتقدمهم قيادة الجبهة الشعبية في فرع قطاع غزة ممثلة بمسئولها عضو المكتب السياسي للجبهة الرفيق جميل مزهر ومسئول لجنة الأسرى الرفيق علام كعبي وأعضاء اللجنة المركزية للجبهة، والعديد من أعضاء مجلس إدارة الناديين، واتحاد كرة القدم، ولاعبي قدامى، وبمشاركة واسعة من الجماهير والمشجعين.

حيث بدأت فرق الكشافة الفعالية بعرض كشفي ضخم ضمت فرقة الكشافة الارثوذكسية العربية، وفرقة كشافة نادي الشاطئ، ومجموعات الكشاف التقدمي، بحضور جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية، وتقدم العرض اللاعبون من كلا الفريقين يحملون صور الأسرى الأبطال وعلى رأسهم رموز الحركة الوطنية الأسيرة الأمين العام للجبهة القائد أحمد سعدات والأسرى القادة كميل أبو حنيش ، وائل الجاغوب ، حسن سلامة ، كريم يونس ، مروان البرغوثي ، وفؤاد الشوبكي.

 بدوره دعا عريف الحفل الرفيق أحمد خريس عضو اللجنة المركزية للجبهة الحضور للوقوف دقيقة صمت تمجيداً ووفاءً لأرواح الشهداء ومن ثم عزفت جوقة فرقة الكشافة الأرثذوكسية العربية السلام الوطني.

وألقى عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة ومسئول لجنة الأسرى الرفيق علام الكعبي كلمة الجبهة المركزية أشار إلى أن هذه الفعالية تأتي في إطار التأكيد على قضية الأسرى، وبأنها قضية مركزية إن توحيدية يلتف خلفها كافة أطياف شعبنا، وعلى رأسهم فصائل العمل الوطني.

وثمن الكعبي استجابة الأخوة في ناديي الشاطئ ونادي الشجاعية للمشاركة في هذه الفعالية الوطنية، والتي يؤكدون فيها أنه يمكن استثمار جميع المجالات خاصة الرياضية في دعم قضية الأسرى.

وقال الكعبي: " نحن هنا اليوم موحدون خلف أسرانا البواسل، في معركتهم البطولية التي دشنوها أمس الاثنين ضد مصلحة السجون وأدوات القمع، فلطالما شكّلت الحركة الاسيرة حالة نضالية متكاملة ومتقدمة، ورافعة للنضال الوطني الفلسطيني، وعلى مر تاريخنا النضالي تحوّلت قلاع الأسر إلى مدارس ثورية نضالية خرجّت من صفوفها الشهداء والقادة، ومن رحم الحركة الأسيرة خرجت وثيقة الوفاق الوطني التي كانت ولا زالت احدى المداخل الهامة لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة، والتي ينبغي أن يُعاد الاعتبار لها".

ونقل كعبي رسالة الأسرى الأبطال داخل السجون إلى جماهير شعبنا وصرختهم للجميع بضرورة الكف عن السجالات والمناكفات والتحريض والتراشق والتهديد والوعيد، والإعلاء من مصلحة الوطن، فهم يعتبرون ذلك ليس صعباً إذا توفرت الإرادة والرغبة الحقيقية.

وأكد الكعبي ثقته بأن الأسرى سينتصرون على جلاديهم، ولن تُكسر شوكتهم، ومن بين الألم والمعاناة والأمعاء الخاوية سيحصدون ثمرة كرامتهم وإرادتهم وصمودهم وسيصنعون حريتهم، داعياً لأوسع حالة دعم وإسناد لهم على كافة الأصعدة وطنياً وعربياً ودولياً وابتداع كل الوسائل الممكنة بما يعزز من صمودهم، ويفضح جرائم الاحتلال بحقهم.

وفي ختام الفعالية قدم للاعبين ميداليات ودروع تكريم تحمل صورة الأمين العام للجبهة القائد الرمز أحمد سعدات وممثلين عن مؤسسات رياضية وأمنية إضافة لتقديم كأس البطولة لفريق نادي خدمات الشاطئ الذي حقق فوزه على نادي اتحاد الشجاعية في ضربات الترجيح (4 -2) بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بنتيجة التعادل الايجابي 2-2.

متعلقات
انشر عبر