على مدار الساعة
أخبار » عالمي

تقرير: المعلومات التي سربها ترمب للروس مصدرها "إسرائيل"

17 كانون أول / مايو 2017
ترمب مع لافروف و كيسلياك
ترمب مع لافروف و كيسلياك

بوابة الهدف/ ترجمة خاصة

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز و ان بى سى أن المعلومات الاستخبارية الحساسة التي نقلها الرئيس الأمريكي إلى وزير الخارجية الروسى والسفير الروسي لدى واشنطن قدمت من "إسرائيل". 

وأفادت مصادر أمريكية مطلعة على هذه القضية لصحيفة نيويورك تايمز و ان بي سي نيوز مساء اليوم الثلاثاء أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب كشف المعلومات السرية فى اجتماع مع مسؤولين روس فى البيت الأبيض.

وفى وقت سابق اليوم ذكرت صحيفة التايمز أن المعلومات الحساسة جاءت من "حليف فى الشرق الاوسط" حذر الأمريكيين من أن نقل هذه المعلومات الحساسة سيتوقف إذا تم نقلها إلى طرف ثالث. ورفض البيت الأبيض التعليق على ما إذا كانت "إسرائيل" قدمت معلومات حساسة.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الكشف عن أن ترامب سرب معلومات استخباراتية سرية كانت تحتجزها "إسرائيل" إلى الروس يمكن ان يضر بالعلاقات الأمريكية الإسرائيلية. كما أثارت إمكانية تسريب المعلومات إلى إيران من قبل روسيا.

ولم تؤكد المصادر الصهيونية إن "إسرائيل" هي مصدر المعلومات التي أشار إليها ترامب. وفى بيان لصحيفة نيويورك تايمز قال سفير واشنطن السابق في تل أبيب رون ديرمر أن البلدين سيواصلان تعاونهما الوثيق ضد "الإرهاب".

وأفيد أن ترامب كشف في اجتماع عقده الأسبوع الماضي مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي لدى واشنطن سيرغي كيسلياك معلومات عن "مؤامرة داعش الإرهابية". ووفقا لمصادر أمريكية، على الأقل بعض التفاصيل جاءت من الإسرائيليين. وقالت المصادر نفسها إن |إسرائيل" حثت الولايات المتحدة قبل ذلك على توخي قدر أكبر من الحذر فيما يتعلق بالمعلومات التي ناقشها ترامب.

من جهنه نفى البيت الابيض بشكل لا لبس فيه أن ترامب كشف عن معلومات حساسة في لقاء مع لافروف وكيسلياك في واشنطن. وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي الجنرال هربرت ريمون ماكماستر قبل فترة وجيزة "في سياق تلك المناقشة، فإن ما ناقشه الرئيس مع وزير الخارجية كان ملائما تماما لتلك المحادثة ويتسق مع التقاسم الروتيني للمعلومات بين الرئيس وأي من القادة الذين ينخرط في نقاش معهم ".

وأضاف "من المناسب تماما أن يشارك الرئيس أي معلومات يعتقد انها ضرورية لتعزيز أمن الشعب الاميركي وهذا ما فعله". من جهته رد ترامب على التقرير الدراماتيكي ودافع عن قراره بالقول إنه "مناسب تماما". وخلال مؤتمر صحفى عقد فى البيت الأبيض إلى جانب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بحث ترامب القضية لفترة وجيزة فى ضوء أسئلة الصحفيين وقال إن اجتماعه مع وزير الخارجية الروسي لافروف "كان ناجحا للغاية وسيسهم فى الحرب على الإرهاب ".

متعلقات
انشر عبر