على مدار الساعة
أخبار » عربي

ردًا على "هجوم رفح".. مقتل أكثر من 40 مُتشدد بسيناء في غاراتٍ للجيش المصري

08 تموز / يوليو 2017
  • التقاط
  • 2

القاهرة_ بوابة الهدف

تمكّنت القوات المسلّحة المصرية من قصف مواقع وعربات تابعة للجماعات المسلّحة المُتشددة، شمال سيناء، في أعقاب الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقاط أمنية، وأسفر عن مقتل وإصابة عشرات الجنود.

ونشرت وزارة الدفاع لقطات مصوّرة لغارات طيرانها الحربي على مواقع المُسلّحين، وقالت –عبر تعليق صوتي رافق المقطع المصّور "تصدّت قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء بالتعاون مع القوات الجوية لمحاولة استهداف بعض نقاط الارتكاز الأمني جنوب مدينة رفح في ساعة مبكرة من صباح الجمعة".

وأضافت "أسفرت الغارات عن مقتل أكثر من 40 تكفيري وإصابة العشرات منهم وتدمير عدد من العربات المشاركة في تنفيذ الهجوم".

واستعرضت اللقطات نتيجة الغارات الجوية على مواقع المتشددين، وبينها "إصابة العناصر الإرهابية إصابات مباشرة وتكبيدها خسائر فادحة".

وكان الهجوم الذي وقع صباح الجمعة في مدينة رفح، التابعة لمحافظة شمال سيناء، أدى إلى مقتل 23 جنديًا وإصابة العشرات.

وفي وقت لاحق، أعلن تنظيم "داعش"، في بيانٍ له، مسؤوليّته عن الهجوم، الذي نفّذه بسيارتين ملغومتين على نقطتيّ تفتيش عسكريتين، جنوب المدينة، وأسفر عن مقتل أكثر 26 عسكريًا وإصابة العشرات. وفقًا للمصادر الأمنية المصرية.

وفور وقوع الهجوم، أعلنت القاهرة أنها "مُصمّمة على مكافحة الإرهاب في البلاد.

وشدد رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل على ضرورة "تكاتف جهود دول العالم في مواجهة الإرهاب بما يساهم في وضع حد للدول الداعمة له ومحاصرة عناصره الإجرامية وتجفيف منابع تمويله".

يُذكر أنّ ضابطًا في قطاع الأمن الوطني، المسؤول عن أمن الدولة بوزارة الداخلية، اغتيل في حادثٍ مُنفصل، وقع الجمعة، أمام منزله في قرية الجبل الأصفر بمحافظة القليوبية المجاورة للقاهرة.

متعلقات
انشر عبر