على مدار الساعة
أخبار » عربي

المغرب: فدرالية اليسار تدعو مناضليها لإنضاج شروط الاندماج

15 أيلول / يوليو 2017
أحزاب الفدرالية
أحزاب الفدرالية

المغرب_ بوابة الهدف

دعت أحزاب فدرالية اليسار الديمقراطي في المغرب مُناضليها وأعضاءها "لبذل جهود مضاعفة لتوفير الشروط وتهيئة المناخ العام لإنجاح سيرورة الاندماج، بهدف استنهاض دور اليسار المغربي في تحقيق الديمقراطية بأهدافها الشاملة".

ويأتي بيان الأحزاب الاشتراكية الثلاثة: حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي ،الحزب الاشتراكي الموحد، والمؤتمر الوطني الاتحادي، في أعقاب نقاشات تدور على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي، وحديثٍ عن اقتراب موعد اندماج الأحزاب الثلاثة.

وكانت مواقع تداولت، في وقت سابق، حدوث تحركات لهيكلة تنظيمية تجري في مدن معينة، وتحديدًا في الدار البيضاء، بهدف الاستعداد المسبق لأي قرار بشأن الاندماج في إطار الحزب اليساري الكبير .

واعتبر مراقبون للشأن المغربي الخطوة إيجابية، خاصةً بعد تجربة "فدرالية اليسار الديمقراطي" بالمشاركة في انتخابات 2016، والالتفاف الكبير الذي حصل حولها وحول برنامجها السياسي، وحصولها على مقعدين في البرلمان، إضافة لتواجد مناضليها الدائم في الميدان، وقد ظهر ذلك بشكل جليّ خلال مسيرات وطنية خرجت لقضايا "حماية المال العام، التقاعد، التعليم العمومي" وأخيرا الحراك الحاصل بمنطقة الريف المغربي .

وتأسست فدرالية اليسار الديمقراطي في يناير 2014 بعد نقاش عميق بين مكوناتها، ومنذ ذلك الحين والنقاش مفتوح حول أفقها السياسي والتنظيمي، إذ شدّد حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي حينذاك على ضرورة إنضاج العوامل الموضوعية والذاتية قبل الإسراع في الاندماج العاجل.

وحدّدت الأحزاب أولوياتها في ثلاثة نقاط :

*المسألة الدستورية حيث تطرح الفدرالية "الملكية البرلمانية" عوضًا عن النظام الحالي "الملكية التنفيذية".

*الانتخابات: حيث تؤكد على ضرورة فرض قواعد منافسة نزيهة من خلال كبح لوبيات الفساد والاستمرار في صنع أحزاب توالي القصر .

* قضية استكمال الوحدة الترابية، وتولي الفدرالية هذا الموضوع اهتمامًا بالغًا، حيث دعت بشكل متكرر إلى ضرورة الحسم النهائي لموضوع السيادة الوطنية على كافة أجزاء التراب الوطني: سبتة ومليلية والجزر المحتلة من طرف إسبانيا، وضرورة إشراك عموم الشعب المغربي لتدبير قضية الجنوب المغربي عبر مؤسسات ديمقراطية حقيقية .

متعلقات
انشر عبر