على مدار الساعة
أخبار » العدو

المستوطنون يواصلون احتلال منزل عائلة أبو رجب

11 آب / أغسطس 2017

بوابة الهدف/منابعة خاصة

فيما يستمر مستوطنون صهاينة في احتلال مبنى منزل عائلة أبو رجب الفلسطيية في الخليل منذ 25 تموز المنصرم، بعد أن اقتحموا المنزل وطردوا أصحابه منه بحماية الجيش الصهيوني، عقدت مساء أمس الخميس جلسة مناقشة في مكتب النائب العام الصهيوني  دون التوصل الى اتفاق. وحضر الاجتماع ممثلون عن وزارة العدل ووزارة الدفاع ومكتب النائب العام العسكري وبلغياب أصحاب البيت الشرعيين من العائلة الفلسطينية.

وقال المستشار القانوني للجيش الصهيوني  الذي كان حاضرا في جلسة الاستماع أنه لا يوجد أساس قانوني لاستمرار المستوطنين في احتلال المبنى حاليا،  لكن ممثلين عن المؤسسة العسكرية ووزارة العدل الصهيونية يزعمون أن هناك أساسا قانونيا للسماح للمستوطنين بالبقاء.

و من المتوقع صدور قرار قريبا، حيث أن "الدولة" ملزمة بتقديم رد أولي الأسبوع القادم على التماس قدمه عشرة من أفراد أسرة أبو رجب في الخليل يطالبون بإخلاء المنزل.

ويزعم المستوطنون الصهاينة أنهم قاموا بشراء المنزل قبل نحو خمس سنوات وقد سبق لهم احتلاله وطردوا منه بعد أن أكدت لجنة تسجيل في الإدارة المدنية الاحتلالية  أن المستوطنين غير قادرين على تأكدي شرعية عملية الشراء المزعومة.  بينما تؤكد العائلة الفسطينية أن الأوراق بحوزة المستوطنين مزورة وأن المنزل لم يكن معروضا للبيع أبدا في أي وقت، وأن محاولات المستوطنين هي جزء من السعي للاستيلاء على كامل المنطقة حول الحرم وتهويدها.

متعلقات
انشر عبر