على مدار الساعة
أخبار » عربي

عمّان تطلب من "إسرائيل" تأجيل عودة طاقم السفارة.. والسبب؟

13 أيلول / أغسطس 2017
مطالبات شعبية بإغلاق السفارة الصهيونية وطرد طاقمها - الاردن - ارشيف
مطالبات شعبية بإغلاق السفارة الصهيونية وطرد طاقمها - الاردن - ارشيف

عمّان_ بوابة الهدف

قالت مصادر أردنية إن عمّان طلبت من الكيان الصهيوني تأجيل عودة بعثتهم الدبلوماسية، إلى السفارة بالأردن، مُوجهةً انتقادات "شديدة اللهجة" لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بعد تماديه في المراسم الاحتفالية في استقباله لحارس السفارة القاتل.

ووفقاً لما أورده موقع "خبّرني" الإخباري الأردني، نقلاً عن مصدر وصفه بـ"حكومي مسؤول"، يأتي طلب التأجيل بسبب استمرار التوتر بالعلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وبحسب الموقع، برّرت وسائل إعلام الاحتلال طلب الأردن بأنّه "يأتي لفحص إذا ما قامت إسرائيل بكافة التعهّدات، واستنفذت كافة إجراءات التحقيق في ملف السفارة".

كما صرّح مسؤول صهيوني لصحيفة "هآرتس" بأنّ "الحكومة الأردنية بعثت، الأربعاء، رسالة رسمية إلى إسرائيل، أوضحت فيها أنها لن تسمح لطاقم السفارة الإسرائيلية بالعودة إلى عمان، قبل الحصول على ضماناتٍ بإجراء تحقيق جديّ وشامل مع حارس السفارة، وتقديمه للمحاكمة".

وأسفرت جريمة قتل وقعت في إحدى المباني التابعة للسفارة الصهيونية بعمّان، عن مقتل شابيْن أردنيين، هما: محمد الجواودة (17 عامًا) وطبيب، برصاص موظف أمن بالسفارة، نهاية الشهر الماضي، الأمر الذي فرض أزمةً دبلوماسيّة بين كلّ من عمّان وتل أبيب، فيما أقدمت الحكومة الأردنية على إطلاق سراح القاتل وترحيل طاقم السفارة للكيان. وهو ما أثار جدلًا وسخطًا في الشارع الأردني، كما تسبّب ف انقسام البرلمان ما بين مؤيدٍ ومعارض، وسط مُطالبات شعبية وبرلمانية بطرد طاقم السفارة، و"إعادة حقّ الضحايا".

متعلقات
انشر عبر