على مدار الساعة
أخبار » العدو

أرجنتينيون يرحبون بنتنياهو: مطلوب لارتكابه جرائم إبادة

11 أيلول / سبتمبر 2017
  • 1
  • 2

بوابة الهدف/ متابعة خاصة

سيصل نتنياهو إلى بوينس آيرس اليم، وفي انتاره مفاجآت لن تكون سارة أبدا، لمجرم الحرب الصهيوني، الذي يحاول تقديم نفسه كرجل دولة، ولكن أي دولة، والأرجنتيتيون يعتبرون أن أيديه ليست ملطخة بدم الفلسطينيين فقط بل بدمائهم أيضا.

الملصقات المعلقة في العاصمة الأرجنتينية تنبؤ نتنياهو عن حقيقته وكيف يراه الناس هانك فعليا، صور له وهو يرتدي الزي النازي، ولعل مثل هذه الصور تكشف حقيقة التعاون المشين بين الحركة الصهيونية والنظام النازي، وهي علاقة أثبتتها الوثائق ثم أثبتتها فيما بعد العلاقات الأمنية والعسكرية بين الكيان الصهيوني والنظام العسكري الطغياني في الأرجنتنين. الملصقات تطالب الصهاينة بالخروج من فلسطين، وصورة آخرى تقول إن نتنياهو مطلوب لارتكابه جرئم إبادة، ضد الشعب الفلسطيني.

وكعادة المؤسسات الصهيونية زعمت المنظمات الصهيونية على لسان ياكوف هاغل رئيس ما يسمى المنظمة الصهيونية العالمية ورئيس مكافحة معاداة السامية العالمية فى بيان "انه امر خطير جدا تعليق الاشارات التى تعزز معاداة السامية والكراهية ضد اسرائيل فى مثل هذا اليوم التاريخى". وتعهد بان "ستواصل وزو مكافحة هذه الآفة".

وقد أظهر استطلاع للرأي أجري عام 2011 بتكليف من "رابطة مكافحة التشهير" أن 82٪  من الأرجنتينيين يعتبرون بأن "اليهود مشغولون بجني المال"، و 49٪ قالوا إنهم أي اليهود  "يتحدثون كثيرا عن ما حدث لهم في المحرقة"، وقال 68٪ إنهم "لديهم الكثير من السلطة في عالم الأعمال "، وقال 22٪ أن اليهود قتلوا يسوع. كما أعرب غالبية الأشخاص الذين أجريت معهم مقابلات عن اعتقادهم بأن اليهود أكثر ولاء لإسرائيل من بلد ميلادهم. 

متعلقات
انشر عبر