على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

حماس "قطاع غزّة تحت إدارة حكومة الوفاق".. والحمدالله "جاهزون للقيام بعملنا"

05 تشرين أول / أكتوبر 2017
هنية والحمدالله
هنية والحمدالله

غزة_ بوابة الهدف

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إنّ قطاع غزة ووزراته أصبح تحت إدارة حكومة التوافق الوطني، مُشددةً على أنها ستعمل على دعم الحكومة وتعزيز دورها للقيام بمهامها في غزة.

وأكدت الحركة، على لسان المتحدث باسمها عبد اللطيف القانوع، أنّها "ستُقدم مصلحة الشعب الفلسطيني العامة على أيّة مصلحة حزبية في حوارات القاهرة، وأنها ستتعامل بإيجابية تامة ومرونة كاملة لإنجاحها".

ومن المقرر أنّ تلتقي حركتيّ فتح وحماس في العاصمة المصرية، الثلاثاء المقبل، لاستكمال تفاهمات المصالحة، وبحث الملفات العالقة، في مقدّمتها ملف الموظفين.
من جهته، أشار القانوع إلى أنّ حركته ملتزمة بالاتفاقيات السابقة مع حركة فتح، وجاهزة للبدء بتنفيذها دون حوارات، وفق اتفاق القاهرة 2011.

وكانت حكومة الوفاق قدِمت إلى قطاع غزة، الاثنين الماضي، تنفيذًا للتفاهمات التي جرت بين حركتيّ فتح وحماس، برعاية مصرية، في القاهرة، عقب إعلان الأخيرة حلّ اللجنة الإدارية، التي كانت شكّلتها منذ شهور بالقطاع. تلاه تسلُّم وزراء "الوفاق" مهامهم في مقارّ وزاراتهم بالقطاع، على مدار 3 أيام، كانت مدّة مكوثهم فيه.

من جهته، قال رئيس الوزراء رامي الحمد الله "إنّ حكومته جاهزة للقيام بواجباتها تجاه غزة" وأنّه إلى جانب الوزراء سيتواجدون في غزة بشكلٍّ دوري، وسيتمّ إعداد جدول لزياراتهم.

وأضاف الحمدالله، في ختام افتتاح محطة تحلية المياه المركزية، بخانيونس أن "الحكومة تنتظر اجتماع الفصائل المقبل لتنفيذ ما يتم الاتفاق عليه"، مُشيرًا إلى أنّه سيتم تنفيذ عدّة أمور فوزرًا، فيما ستحتاج أمورٌ أخرى لتوافق سياسي. مُجدّدًا التأكيد على أنّ حكومته "لن تكون إلا عاملاً مساعدًا وإيجابياً لتنفيذ كل ما يتفق عليه".

يُشار إلى أنّ الحمدالله غادر القطاع، ظهر اليوم الخميس، عبر معبر بيت حانون "إيرز" شمالًا، بعد قيامه بعدّة جولات في مناطق متفرقة بالقطاع.

 

متعلقات
انشر عبر