على مدار الساعة
أخبار » صحافة المواطن

في التطبيع النسوي والانحدار الى الهاوية

08 تشرين أول / أكتوبر 2017

رلى أبو دحو (عن فيسبوك)

اللجنة النسائية لمقاطعة بضائع الاحتلال، واتحاد لجان المرأة الفلسطينية فقط من رفعت الصوت ضد المسيرة التطبيعية من مجمل الحركة النسوية ..

أين نساء اتحاد العام للمرأة الفلسطينية ام تعتبر نفسها منظمة لهذا الحدث على اعتبار أنها أيضا جزء من م.ت.ف. أم أن الشأن الوطني لا يعنيها أم أن مفتياتها من النسويات خبيرات الجندر قلن لها أن مسيرة التطبيع النسوي تصب في القرار البائس للأمم المتحدة 1325 ومن حق النساء أن يشاركن في صنع "السلام- يا سلملم يا سلام".

بئس هكذا حركة نسوية تقودها جملة من نساء فقدن إرادة النضال وأصبحن فقط أسيرات رواتبهن الشهرية وامتيازات مناصبهن..

ومن ثم يتساءلن لماذا لا ينظر للحركة النسوية بجدية وأنهن "شوية نسوان كثيرات حكي" ورغم تحفظي الشديد على الوصف إلا أن ما يحدث بالعلاقة مع مسيرة التطبيع وتبرير لجنة التواصل الرقيع لها، يغدو الوصف معبر ودقيق.

يمكن صمتهن هو ورشة عمل وتدريب لصمت القبور.

#التطبيع_خيانة

 

متعلقات
انشر عبر