على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

"حشد" تُدين سحب مشروع قرار يُدين الاحتلال في اليونسكو

12 تشرين أول / أكتوبر 2017
يونسكو
يونسكو

غزة_ بوابة الهدف

أدانت الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) تأجيل دولة عربية تقديم مشروع خاص بالقضية الفلسطينية، يُدين الاحتلال، في اليونسكو.

وفي بيانٍ لها، قالت الهيئة "نستنكر وندين بأشد العبارات الممكنة، تراجع مجموعة الدول العربية برئاسة الأردن والسلطة الفلسطينية، عن تقديم مشروع قرار بعنوان: الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة يدين دولة الاحتلال الاسرائيلي عن سياستها في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس المحتلة، للتصويت عليه في اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، الذي سيبدأ أعماله في باريس هذا الأسبوع".

وأوضحت أنّ التراجع جاء "بعد مساعٍ دبلوماسية سرية، دارت بين رئيس اللجنة الإدارية لليونسكو مايكل فربس، والسفير الإسرائيلي في المنظمة كرمل شاما هكوهن، ونظيره الأردني مكرم قيسي، بتدخّل المبعوث الأمريكي الخاص بالشرق الأوسط جيسون غرينبلت".

وأضافت أنّه "جرى الاتفاق في نهاية المطاف على سحب مشروع القرار ومشروع آخر الآن، وتأجيل طرح هذه المشاريع لنصف عام قادم، إذ تعدّ هذه هي المرة الأولى منذ العام 2013 التي يتم التراجع فيها عن مشروع قرار في اليونسكو".

ورأت الهيئة أنّ "هذا التراجع  ينطوي على استهتار  واضح وتضحية بحقوق الشعب الفلسطيني لحساب المصالح السياسية، ويمنح الضوء الأخضر لدولة الاحتلال الإسرائيلي، بالعمل على الاستمرار في ممارساتها لطمس وتهويد التراث الفلسطيني، بطريقة تتنافي مع القانون الدولي، خاصة أن هذا السلوك جاء على خلفية الانتخابات المدير العام الجديد للمنظمة، التي ستجريها اللجنة التنفيذية لليونسكو خلال اجتماعها المقبل، ومن بين المرشحين الثمانية ممثلون من مصر وقطر والعراق".

وأكّدت (حشد) رفضها الشديد للتضحية بحقوق الشعب الفلسطيني المكفولة بالقانون الدولي، مُحمّلةً اليونسكو  والإدارة الامريكية، المسؤولية الدولية عن أيّ جريمة "إسرائيلية" جديدة تلحق بالتراث الوطني الفلسطيني. كما حثت الدبلوماسية الفلسطينية والعربية والإسلامية على عدم التراجع عن طرح مشروع القرار، والعمل الجاد من أجل ضمان حماية التراث الفلسطيني، ووقف كافة الممارسات "الإسرائيلية" الساعية لطمسه.

متعلقات
انشر عبر