على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

واشنطن: سنتابع الوضع الإنساني في غزة بعد اتفاق المصالحة

13 تشرين أول / أكتوبر 2017
المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نويرت
المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نويرت

واشنطن _ بوابة الهدف

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة "ستتابع عن كثب" تحسن الوضع الإنساني في قطاع غزة بعد اتفاق المصالحة بين حركتي "فتح" و"حماس" برعاية مصرية.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نويرت "نرحب بالجهد" الذي تبذله "السلطة الفلسطينية لتولي المسؤوليات بالكامل في غزة"، مُضيفةً "نحن نرى أن الاتفاق يمكن أن يشكل خطوة مهمة لوصول المساعدات الإنسانية لأولئك الذين يعيشون هناك".

وتابعت نويرت "سنتابع عن كثب التطورات لكي نتمكن مع السلطة الفلسطينية وإسرائيل والمانحين الدوليين من تحسين الوضع الإنساني في غزة".

ووقع وفدا حركتي "حماس" و"فتح"، ظهر أمس الخميس، اتفاق المصالحة الذي جرى إبرامه في العاصمة المصرية القاهرة، بشكلٍ رسمي، وبحضور المخابرات العامة المصرية الراعية للاتفاق.

وحضر أعضاء الوفدين أمام الصحفيين في مقر المخابرات المصرية، فيما ألقى كلًا من عزام الأحمد مسؤول وفد "فتح" وصالح العاروري مسؤول وفد "حماس" للمصالحة، بيانًا يوضح تفاصيل الاتفاق بين الحركتين، والتي تم التوصل إليها خلال أكثر من 30 ساعة من المفاوضات برعاية مصرية، خلال اليومين الماضيين.

متعلقات
انشر عبر