على مدار الساعة
أخبار » ذاكرة التاريخ

6 سنوات على أكبر صفقة تبادل أسرى بين المقاومة والكيان

18 تشرين ثاني / أكتوبر 2017

غزة_ بوابة الهدف

تُصادف اليوم ذكرى تنفيذ أكبر صفقة تبادل أسرى بين المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال، المعروفة باسم صفقة "وفاء الأحرار"، التي تمّت بوساطة مصرية، بتاريخ 18 أكتوبر من العام 2011.

قضت الصفقة بأن تقوم فصائل المقاومة بتسليم الجندي الصهيوني، الذي كان أسيرًا لديها لخمس سنوات متواصلة، جلعاد شاليط، منذ أسره في عمليةٍ سُمّيت "الوهمُ المتبدّد" بالعام 2006، مقابل إطلاق سراح 1027 أسيرًا فلسطينيًا من السجون الصهيونية.

وبدأ تبادل الأسرى فعليًا صبيحة يوم الثلاثاء 18 أكتوبر حين قامت دولة الاحتلال بالإفراج عن 477 أسيرًا فلسطينيًا وتسليمهم إلى اللجنة الدولية للصليب الأحمر، فيما قامت فصائل المقاومة بتسليم شاليط إلى جمهورية مصر، إيذانًا ببدء عملية التبادل.

تلا هذا بشهريْن، تنفيذ المرحلة الثانية من الصفقة، إذ أفرجت سلطات الاحتلال عن 550 أسيراً فلسطينياً، بتاريخ 18 ديسمبر من العام ذاته استكمالاً للصفقة، توجّه 505 منهم إلي الضفة الغربية، و 41 أسيرًا إلي قطاع غزة.

يُشار إلى أنّ دولة الاحتلال أعادت اعتقال معظم أسرى الضفة الذين أفرجت عنهم في الصفقة، وأرجعت الأحكام السابقة للعديد.

 

 

متعلقات
انشر عبر