على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

الأسيران ذياب وشوكة يُواصلان الإضراب المفتوح ضدّ "الإداري"

21 تشرين ثاني / أكتوبر 2017
شوكة وذياب
شوكة وذياب

فلسطين المحتلة_ بوابة الهدف

يُواصل الأسير بلال ذياب، من بلدة كفر راعي قضاء جنين، إضرابه المفتوح عن الطعام، لليوم السادس على التوالي، احتجاجًا على اعتقاله الإداري التعسفي، بدون تهمة أو محاكمة.

وبدأ الأسير ذياب خوض الإضراب يوم الأحد الماضي، 15 أكتوبر الجاري، بالتزامن مع مماطلة مصلحة السجون في تحديد سقف زمني لاعتقاله الإداري، وبعد رفض المحكمة الصهيونية العسكرية في عوفر، الأربعاء الماضي ، الاستئناف المُقدّم من أجل تقليص فترة اعتقاله، بادّعاء أنّه مُعتقلٌ على خلفية وجود ملف سري، إضافة لخطورته على أمن المنطقة ونشاطه في حركة "الجهاد الإسلامي".

ورفض الاحتلال طلب تقليص فترة الاعتقال الحالي أو إعطاء قرار بعدم التمديد أو الإفراج الجوهري.

واعتُقل الأسير بلال (32 عامًا) بتاريخ 14 يوليو الماضي، وحُوّل للاعتقال الإداري دون تهمة أو محاكمة. وسبق أن خاض إضراباً استمر 77 يومًا أجبر به الاحتلال على تحديد موعد للإفراج عنه، في حينه، إلّا أنّه اعتُقل مُجددًا منذ 3 شهور.

كما يُواصل الأسير حسن حسنين حسن شوكة (29 عاماً)، من بيت لحم، إضرابه لليوم العاشر على التوالي، احتجاجاً على تثبيت محكمة عوفر الصهيونية قرار اعتقاله الإداري لمدة 6 أشهر.

وشرع الأسير حسن في إضرابه المفتوح عن الطعام يوم الأربعاء، 11 أكتوبر الجاري. ويقبع في زنازين العزل الانفرادي. وكان اعتُقل بعد شهر من تحرره من سجون الاحتلال بتاريخ 31 أغسطس الماضي. 

متعلقات
انشر عبر