على مدار الساعة
أخبار » عالمي

روسيا تتوقع عقوباتٍ أمريكية جديدة عليها في 2018

05 نيسان / ديسمبر 2017
الكرملين
الكرملين

بوابة الهدف - وكالات

نقلت وكالة الإعلام الروسية، عن سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن موسكو تتوقع تعقيدات جديدة في علاقاتها بالولايات المتحدة في أوائل عام 2018 بسبب عقوبات إضافية من المحتمل أن تفرضها واشنطن على روسيا.

وقال ريابكوف إن واشنطن قد تلجأ إلى تحركات جديدة ”مدمرة“ قبل انتخابات الرئاسة الروسية العام المقبل.

من جانبه، أعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، أن الرئيس الروسي هو من يتخذ القرار حول إجراءات روسيا الردية على تصرفات أمريكا ضد البلاد، مؤكدا أن المعلومات عن احتمال تدخل مساعد الرئيس الأمريكي مايكل فلين في هذه العملية ما هي سوى هراء.

وقال بيسكوف للصحفيين: "فلين لا يمكن له أن يطلب من سيرغي إيفانوفيتش كيسلياك — السفير الروسي السابق في أمريكا — وأكثر من ذلك فهذه الطلبات إلى رئيس روسيا لا يمكن أن تصل أصلا، إنه هراء". وأعلنت موسكو في مناسبات عديدة اعتزامها الرد وبشكل صارم على التدابير الأمريكية ضدها والتي تسبب أضرارا لروسيا.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في إحدى تصريحاته، "إننا سنرد بشدة على الأشياء التي تضر بنا، نهائيا بدون سبب، والتي تمليها فقط الرغبة في إفساد علاقاتنا مع الولايات المتحدة".

وتابع لافروف مؤكدا أن روسيا على استعداد للتعاون البناء مع الولايات المتحدة، لكن التانغو يتطلب وجود إثنين، فيما تؤدي الولايات المتحدة رقصة خاصة بها.

وقال لافروف: "نكن مشاعر الصداقة تجاه الشعب الأمريكي دائما، ونحن منفتحون الآن على التعاون البناء في المجالات التي تجاوب مع المصالح الروسية، ونحن نرغب في أن تكون الأجواء السياسية بيننا طبيعية. ولكن، كما تعرفون، التانغو يتطلب وجود اثنين، فيما يؤدي شركاؤنا الأمريكيون، برأينا، رقصة بريك دانس خاصة بهم".

متعلقات
انشر عبر