على مدار الساعة
أخبار » صحافة المواطن

40 ثانية و22 رصاصة.. من مسافة الصفر

10 نيسان / يناير 2018
من عملية نابلس الليلة الماضية
من عملية نابلس الليلة الماضية

40 ثانية. 22 رصاصة. من مسافة 20 مترًا. سائق ومنفّذ. هذه هي مفردات عملية نابلس ببساطة. يتآلف فيها تحدي الزمن مع الإصابة الدقيقة تكتيكيًا ورمزيًا (مستوطن حاخام)؛ الزخم مع احترافية توزيع الأدوار؛ القفز عن ممكنات الواقع الجيوسياسي مع عدم إرهاق تفكير الذات الفدائية بمآلها. بهذه العملية كذلك نستعيد استلهام التجارب واقتفاء أثر الفدائيين السابقين؛وعلى رأسهم محمد الفقيه.

مع الحرب الأخيرة على غزّة، حملنا على أكتافنا وفي أحشائنا أجمل عباراتها "اشتباك من مسافة صفر"، و"عادوا لقواعدهم بسلام". نابلس اليوم تعود مع عبارة "وانسحبوا بسلام"، لكن اختلاف سياسة المكان تجعلنا ندعو لهم بأن يكونوا قد تواروا عن أنظار وكلاء الاحتلال قبل الاحتلال نفسه. المجد لهم أينما حلّوا وارتحلوا. قد سكنوا عبارة الشهيد عبد القادر الحسيني بحذافيرها: "من غير المعقول أن تكون فلسطين للعرب والصهاينة سويًة، إنها لهم أو لنا .هذه حرب من أجل الحياة أو الموت: إما أن نخرج من الحرب منتصرين، أو أن نموت جميعًا".

عروبة عثمان

مقالات أخرى للكاتب
انشر عبر