Menu
حضارة

الدولار عند أدنى مستوى أمام العملات الرئيسية

تعبيرية

وكالات - بوابة الهدف

انخفض الدولار إلى أدنى مستوى في ثلاث سنوات مقابل سلة من العملات الرئيسية، اليوم الأربعاء بفعل المخاوف المتنامية من أن ميزة العائد على العملة الأميركية ستبدأ في التراجع في الوقت الذي تتجه فيه بنوك مركزية كبيرة صوب التخلي عن سياساتها التحفيزية الضخمة.

وتراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس قوة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية- إلى ما دون حاجز تسعين للمرة الأولى منذ ديسمبر/كانون الأول 2014، وانخفض في أحدث التعاملات 0.2% إلى 89.935.

ونزل الدولار على نطاق واسع مع بلوغ اليورو مستوى مرتفعا جديدا في ثلاث سنوات، في حين ارتفع الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوياته منذ تصويت الناخبين في بريطانيا في يونيو/حزيران 2016 لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وانخفض الدولار إلى نحو 109.8 ينات، وهو أدنى مستوياته منذ 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وجرى تداول الدولار في أحدث التعاملات عند 109.92 ينات منخفضا 0.3% عن اليوم السابق.

وتلقى الين دعما في الأسابيع الأخيرة بعد أن قلص بنك اليابان المركزي مشترياته من السندات الحكومية طويلة الأجل في وقت سابق من هذا الشهر، مما أثار تكهنات بخروج نهائي من تحفيزه النقدي الضخم.

وارتفع اليورو إلى 1.2335 دولار، وهو أقوى مستوياته منذ ديسمبر/كانون الأول 2014 وصعد في أحدث سعر له 0.2% إلى 1.2318 دولار.

وزاد الإسترليني 0.2% إلى 1.4023 دولار ولامس في وقت سابق مستوى 1.4049 دولار.

وارتفعت العملة البريطانية في الآونة الأخيرة وسط تنامي التفاؤل بشأن فرص بريطانيا في إبرام اتفاق موات للخروج من الاتحاد الأوروبي.