Menu
حضارة

أكثر من 9 ملايين دولار كدعم عاجل من قطر إلى قطاع غزة

ارشيفية

غزة - بوابة الهدف

قرّرت دولة قطر تقديم مساعدات عاجلة بقيمة 33 مليون ريال قطري (9 ملايين دولار)، تشمل الأدوية والمستلزمات الطبية والمواد الغذائية ووقود تشغيل مولدات المستشفيات في قطاع غزة.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، أن توجيهات أمير دولة قطر تأتي استجابة للأوضاع الإنسانية المتدهورة في القطاع والنداءات الأممية بهذا الخصوص لمواجهة الظروف الصعبة التي يعيشها سكان القطاع هذه الأيام بسبب النقص الحاد في الأدوية ووقود تشغيل المستشفيات وغيرها من المواد الأساسية جراء الحصار.

وأجرى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم اتصالا هاتفيا برئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية .

واطلع أمير قطر خلال الاتصال على الأوضاع الإنسانية الحرجة في ظل الحصار ونقص الوقود الذي تسبب في غلق عدة مستشفيات وعيادات طبية بالقطاع.

وتفرض "إسرائيل" على قطاع غزة حصارًا مشددًا منذ 11 عامًا، حيث تغلق كافة المعابر والمنافذ الحدودية التي تصل غزة بالعالم الخارجي عبر مصر أو الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، باستثناء فتحها بشكل جزئي لدخول بعض البضائع والمسافرين.

وتقوم دولة قطر بعدة مشاريع اقتصادية واستثمارية كبيرة في قطاع غزّة، فيما تتكفل بالعديد من الأمور الحياتية، مثل رواتب الموظفين في بعض الأحيان من خلال منح من أميرها.

ورغم ذلك، فإنّ العلاقات بين دولة قطر وكيان الاحتلال "الإسرائيلي" تعتبر قويةً، حيث يتواجد في قطر مكتبًا تجاريًا "إسرائيليًا" في عاصمتها الدوحة.

وتتذرع قطر بأنّ علاقتها مع الاحتلال تساهم في حل العديد من القضايا والاشكاليات بين الفلسطينيين و"الإسرائيليين".