Menu
حضارة

"الكنيست الإسرائيلي" يعقد أولى جلساته في مدينة القدس عام 1949

تعبيرية

بوابة الهدف

هو برلمان الكيان الصهيوني، ويعتبر أعلى سلطة تشريعية وسياسية فيها، يتولى المهام التشريعية، ويعتمد الحكومات ويراقب عملها، ويتكون من 120 عضوا.

ويحوز الكنيست على مكانة كبيرة في دولة الكيان، بسبب طبيعة الحكم القائمة على النظام البرلماني الذي يسمح بتوزيع أكثر للسلطة، وحيث تجري الانتخابات العامة فقط لعضوية الكنيست يتولى الأخير اختيار رئيس الوزراء واعتماد الحكومة.

جذوره وتأسيسه:

تعود جذوره إلى ما قبل قيام دولة الكيان الصهيوني، حيث أقيم أول برلمان بقرار صادر عن المجلس التمثيلي اليهودي أول مايو/أيار 1948، بإنشاء حكومة ومجلس دولة مؤقتين لمزاولة أعمال الدولة بعد انتهاء فترة الانتداب البريطاني لـ فلسطين.

وقد عقد "المجلس التأسيسي" يوم 14 فبراير/شباط 1949 جلسته الأولى في مدينة القدس ، التي انتخب فيها يوسف شبرينتساك رئيساً  له، وحاييم وايزمن رئيساً للدولة، وبعد يومين صادق على تغيير مسماه إلى الكنيست الذي استمر عمل دورته الأولى حتى عام 1951.

وفي أغسطس/آب 1951، بدأت دورة الكنيست الثانية واستمرت لمدة أربع سنوات، تعاقبت خلالها على إدارة الحكم أربع حكومات.

النظام الانتخابي:

يعتمد النظام الانتخابي على التمثيل النسبي، حيث إن عدد المقاعد الذي تحصل عليه كل قائمة بالكنيست يتناسب مع عدد الناخبين الذين صوتوا لها، ويجب على أي حزب أو قائمة تخطي عتبة 3.25% على الأقل. ووفق هذا النظام يصوت الناخبون لقائمة الحزب وليس لشخص بذاته في القائمة.

وكانت نسبة الحسم التي تمثل الحد الأدنى للتأهل لدخول الكنيست هي 1% فقط، إلى أن تغيرت بانتخابات 1992 إلى 1.5% ثم رفعت إلى 2% عام 2006، في حين تم رفعها بانتخابات 2015 لتصل إلى 3.25%.  .

ومن المفترض أن تتم انتخابات الكنيست مرة كل أربع سنوات، لكن يمكنه أن يقرر بموجب أغلبية عادية حل نفسه والدعوة لانتخابات مبكرة، ويمكنه أن يستمر لأكثر من أربع سنوات. وقد قرر الكنيست تبكير الانتخابات ثماني مرات منذ تشكيله، كان آخرها الدورة الـ 19 (بدأت يوم 5 فبراير/شباط 2013 وأعلن عن حل نفسه يوم 8 ديسمبر/كانون الأول 2014).

ويضم الكنيست 12 لجنة دائمة لـ: المالية، الشؤون الاقتصادية، الخارجية والأمن، الداخلية وشؤون البيئة، الدستور والقانون والقضاء، الهجرة والاستيعاب، المعارف والثقافة، العمل والرفاه، شؤون مراقبة الدولة، تعزيز مكانة المرأة، شؤون الأبحاث والتطوير العلمي والتكنولوجي.

وهناك لجان تتشكل لموضوع معين، وولايتها محدودة بفترة معينة. وهناك لجنتان خاصتان إحداهما لآداب المهنة، والأخرى للتوضيحات، ولهما وضع دائم يختلف عن اللجان الدائمة، ولجان التحقيق البرلمانية التي تفوض الصلاحية إليها على أساس قرار خاص من الكنيست نفس

الكنيست والوجود والأرض الفلسطينية:

ومنذ قيام الكيان الصهيوني، أصدر الكنيست الكثير من القوانين والتشريعات التي تستهدف الوجود والأرض الفلسطينية الفلسطينيين عموما.

وبينت دراسة أجراها المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية (مدار) ونشرت في 19 أبريل/نيسان 2017 أن الكنيست الذي تشكل إثر انتخابات مارس/آذار 2015، أقرّ إلى حدود تاريخ نشر الدراسة عددا "غير مسبوق من القوانين العنصرية التي تستهدف الفلسطينيين".

وبحسب الدراسة، فإن هذا الكنيست أقر "25 قانونا عنصريا بالقراءة النهائية، إضافة إلى وجود 15 قانونا في مرحلة التشريع، وطرح على جدول أعمال الكنيست 136 قانونا"، ولا تزال القوانين العنصرية تتوالى باستمرار على جلسات الكنيست، وكان منها قانون يجيز إعدام الأسرى الفلسطينيين.