Menu
حضارة

الجيش الصهيوني: قد يسعى الأسد إلى خلط الأوراق

بوابة الهدف/إعلام العدو/ترجمة خاصة

قال الصحفي الصهيوني في تحليل في جريدة معاريف أن تقنية الطائرة االمسيرة الإيرانية التي تمكنت من اختراق المجال الجوي الصهيوني توحي بتقنية متطورة وتطور ر خطير في الأحداث المتصاعدة على الجبهة الشمالية، وإن هذا الصراع لا يتعلق فقط بمستوى قدرات "إسرائيل" بل بمستوى القدرة الإيرانية الجديدة. وقال إن الطائرة الإيرانية بنيت استنادا إلى مخططات طائرة أمريكية اعترضها الإيرانيون وفككوها.

وأشار ميلمان إلى أن الخلافات مستمرة داخل جيش العدو ومع استمرار التحقيق في ظروف إسقاط الطائرة F-16 ما إذا كان الجيش السوري قد خطط لنصب كمين مضادة للطائرات، أو ما إذا كانت بطاريات الدفاع الجوي في حالة تأهب أصلا. وزعم ميلمان أن هناك إمكانية لتغيير نظام  الرئيس الأسد لاستراتيجيته تجاه الضربات الجوية  وأن الإشارات تجاه هذا الموضوع جاءت من مصدرين سوري رسمي وإعلامي بلجيكي. وزعم أن النية السورية تهدف إلى إحباط "النشاطات الروتينية الإسرائيلية" وأن السوريين يبعثون برسالة مفادها  "إذا لم يكن هناك هدوء من جانبنا، فلن يكون هناك هدوء خارج الحدود".

وأضاف التحليل زاعما إن الكيان لا يريد التصعيد، ولكن نوايا الرئيس الأسد غير واضحة وأنه قد يقدم على خطوات أخرى لخلط الأوراق في المنطقة كما زعم الصحفي الصهيوني، الذي ينقل ع مصادر عسكرية.