على مدار الساعة
أخبار » العدو

في ميونخ: نتنياهو عرض بقايا الطائرة المسيرة وتناسى بقايا F16

18 حزيران / فبراير 2018

بوابة الهدف/منابعة خاصة

هدد رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو في كلمته في مؤتمر ميونخ الأمني اليوم بتوجيه ضربة مباشرة إلى إيران "إذا لزم الأمر". وكعادته في عرض الصور والخرائط، بهدف جذب المزيد من الأضواء، عرض نتنياهو في المؤتمر ما زعم أنها قطعة من طائرة استطلاع إيرانية أسقطها العدو يوم 10 شباط/فبراير، ولكن نتنياهو نسي أن يعرض قطعة أخرى من المقاتلة F16  التي أسقطتها الدفاعات السورية أثناء شنها عوانا على التراب السوري،  وقارن نتنياهو بين اتفاقية 1938 في ميونخ التي عقدتها الدول الحليفة مع ألمانيا قبل شن الحرب، وبين الاتفاق النووي مع إيران مطالبا بعدم تكرار ما زعم أنه أخطاء 1938.

وقال نتنياهو إن كيانه سيتصرف ليس فقط ضد إيران ولكن ضد حلفائها في الشرق الأوسط أيضا، إذا دعت الحاجة، زاعما أن طهران أكبر تهديد في العالم. و أضاف أن كيانه سيواصل  منع ايران من أقامه وجود عسكري دائم في سوريا وسيواصل منعها من عبور الخطوط الحمراء. وقال إن إيران في تمددها وصلت حرفيا  "إلى آفاق جديدة" من خلال دخول الطائرات بدون طيار إلى مجال الكيان الجوي.

لم يفوت نتنياهو فرصة التذكير  بالهجوم الفدائي في ميونخ عام 1972 أيضا في محاولة بائسة لحشد الدعم لخطته ضد إيران التي لم تلق آذانا أوربية صاغية رغم تنسيق الحملة مع الموفد الأمريكي.

متعلقات
انشر عبر