Menu
حضارة

أجمل الأمهات..

وسام الفقعاوي

والدة الشهيد علم الدين شاهين

أم الشهيد علم الدين شاهين، ترحل عن عالمنا بهدوء، ودّعها مخيم الشابورة حملاً على الأكتاف، كما ودع علم قبل 28 عاماً، على الأكتاف أيضاً، بعد أن قرر الالتحام مع قوات العدو الصهيوني، التي اقتحمت المخيم، لتلاحق مجموعة للنسر الأحمر الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كان قائدها علم. بمسدس صغير، حسم الموقف، انسحب الرفاق بآمان، واستشهد علم.

علم يستقبل أمّه، اليوم، بعد غياب طويل. كانت قد ودّعته بزغرودة ووردة ولم تنزوِ في ثياب الحداد، فهي تعلم أن الأرض أحن علينا من أنفسنا، اليوم أيضاً.