Menu
حضارة

تعرّض السفارة الإيرانية في لندن لهجوم.. والأخيرة تعتذر

طهران تبلغ لندن اعتراضها الشديد بشأن الاعتداء على سفارتها

بوابة الهدف_ وكالات

تعرضت السفارة الايرانية في العاصمة البريطانية لندن لاعتداء من أفراد تابعين للفرقة الشيرازية، فيما طالبت إيران لندن بالاعتذار عن الحادث ومحاسبة المتورطين.

وأبلغ مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية عباس عراقتشي السفير البريطاني في طهران "اعتراض طهران الشديد" بعد دخول مجموعة من المتطرفين الشيعة إلى شرفة مبنى السفارة الإيرانية في لندن والاعتداء على العلم الإيراني.

وقال عراقتشي إن السفير البريطاني قدّم اعتذاراً رسمياً وأكد أن القوات الأمنية تسيطر على الوضع وستحافظ على أمن السفارة.

وقال السفير الايراني في بريطانيا حميد بعيدي نجاد ان المشاغبين قاموا بترديد هتافات شملت اللعن والسباب لعائشة وابي بكر وعمر وعثمان وهم يحملون السيوف والعصي.

كل هذا كان يجري أمام مرأی الشرطة البريطانية دون ان تحرك ساكناً بحسب السفير. وفيما بعد نقل ان السلطات اعتقلت المعتدين.

بدوره، أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن السفير البريطاني قدّم اعتذاراً رسمياً من جانب حكومته وأكد أن قوات مكافحة الشغب تسيطر على الوضع وستحافظ على أمن السفارة والدبلوماسيين الإيرانيين.

وقال قاسمي إن الشرطة البريطانية القت القبض على العناصر التي اقتحمت شرفة السفارة الإيرانية في لندن، مطالباً السلطات البريطانية بـ "محاكمة منفذي العملية وآمريهم".