على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

التجمع الديمقراطي في "الأونروا" يدعو الوكالة لمواصلة عملها والحفاظ على حقوق الموظفين

14 حزيران / مارس 2018
تقليصات الأونروا
تقليصات الأونروا

غزة_ بوابة الهدف

جدد التجمع الديمقراطي في وكالة الغوث،  الإطار النقابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تأكيده على تمسك الفلسطينيين بوكالة "الأونروا" وبضرورة الاستمرار بدورها في خدمة قضية اللاجئين "حتى إنهاء معاناة أبناء الشعب الفلسطيني وحل القضية الفلسطينية وفقاً لقرارات الأمم المتحدة وعلى رأسها القرار الدولي 194،  باعتبار أن الوكالة الشاهد المعبر عن الظلم التاريخي الذي تعرض له شعبنا وخصوصاً اللاجئين".

وطالب التجمع الوكالة في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء (14 آذار/مارس)، بعدم تقليص خدماتها التي تقدمها من خلال سعيها لإدارة وحل الأزمة المالية المتفاقمة خلال إجراءات تنتقص من حقوق اللاجئين والموظفين العاملين في "الأونروا".

وجدّد الدعوة للمجتمع الدولي بالتدخل العاجل لإنقاذ الوكالة الأممية من الانهيار في خدماتها لما لها من انعكاسات خطيرة على أوضاع اللاجئين والاستقرار في المنطقة، ونخص بدعوتنا الدول المانحة وضرورة زيادة حصتها المالية لسد العجز الكبير في ميزانية "ألأونروا".

وعبّر التجمع الديمقراطي عن تضامنه الكامل مع الموظفين الذين تم إيقافهم عن العمل أو عدم تجديد عقودهم، خاصةً المهندسين. فيما طالب بإيجاد حل عادل لقضيتهم مراعاة لظروفهم ولعملهم لسنوات في الوكالة، مطالباً مدير الأونروا بإيقاف عقود المستشارين الذين تجاوزوا سن الثانية والستين في ظل الأزمة المالية التي تعيشها الوكالة، وضرورة استغلال هذه الرواتب في تشغيل العاطلين عن العمل والمساهمة في حل الأزمة المالية.

كما أكّد على ضرورة دعم الموظفين العاملين بالوكالة والحفاظ على حقوقهم وضمان مستقبلهم الوظيفي في ضوء الاستهداف المتعمد والخطير للوكالة وعملها.

متعلقات
انشر عبر