Menu
حضارة

عن قطاع غزة وعطف الرئيس الأمريكي المسموم

محمّد جبر الريفي

تعبيرية

ليس قطاع غزة محتاجا إلى عطف الرئيس الأمريكي ترامب ليعلن أن الوضع الإنساني فيه محتاج إلى حلول سياسية ويدعو إلى عقد مؤتمر في واشنطن لمعالجة هذا الوضع وهو الذي اعترف ب القدس عاصمة للكيان الصهيوني ويعمل بشكل دؤوب هو ومستشاروه الآن لتصفية القضية الفلسطينية من خلال عزمه قريبا عن الاعلان عن بنود صفقة القرن التي تجعل أمن القطاع مهمة مصرية . .القطاع ليس محتاجا إلى (إنسانيته ) حيث الأهداف الخبيثة واضحة وراء إنسانية ترامب المفتعلة وهو التمهيد لخلق كيان سياسي في القطاع ممتد إلى جزء من سيناء ليكون منفصلا بعيدا عن الضفة الغربية لضرب الوحدة الوطنية الفلسطينية والالتفاف على موضوع الدولة المستقلة ذات السيادة الكاملة ..