Menu
حضارة

الاحتلال يخطر بوقف بناء منازل غربي بيت لحم.. ويهدم منشآت في القدس

هدم4

بيروت _ بوابة الهدف

سلمت سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، اليوم الأربعاء، مجموعة من المواطنين ال فلسطين يين في بلدة نحالين غربي  بيت لحم ، إخطاراتٍ بوقف البناء في منازلهم التي هي قيد الانشاء.

وأفاد نائب رئيس بلدية نحالين هاني فنون، في تصريحٍ صحفي، بأن قوات الاحتلال سلمت 5 مواطنين اخطارات بوقف البناء في منازلهم، التي تقع في منطقتي صبيحة الفوقا، وواد النعمان، وهم: هشام أحمد نجاجرة ، ومأمون عيسى فنون، وساهر عدنان نجاجرة ، وامجد يوسف نجاجرة ، وفارس محمد نجاجرة؛ بحجة عدم الترخيص.

وفي سياقٍ متصل، هدمت قوات الاحتلال عددًا من المنشآت السكنية والتجارية في مدينة  القدس  المحتلة، وذلك قرب حاجز مدينة بيت لحم.

وقال المواطن رامي أبو طربوش، بأن آليات تابعة لبلدية الاحتلال تُرافقها طواقم البلدية وقوات الاحتلال اقتحمت صباح اليوم، منزل العائلة، وشرعت بعملية هدم المنزل بحجة عدم الترخيص.

وأضاف أبو طربوش في تصريحٍ صحفي، أن الاحتلال هدم منزله القديم، والمبني منذ ما قبل الاحتلال (1964)، وكذلك هدم أربع غرف (كرفانات) كان يستخدمها أبناؤه كسكن لهم ولأطفالهم.

وأشار إلى أن الاحتلال لم يكتف بهدم منزله، بل قام بهدم "كشك" للبيع كان يعتاش منه، لافتًا إلى أن المساحة الإجمالية لما تم هدمه بلغت أكثر من 250 مترًا مربّعًا.

وأوضح أنه لم يتسلّم سابقًا أي إنذار بالهدم، حيث أبلغوه أنه تم تسليمه ذلك قبل شهرين (لكنه لم يتلقّ أي إنذار)، حيث فوجئ بعملية الهدم اليوم، كما قامت طواقم بلدية الاحتلال بمصادرة تلك الكرفانات بعد هدمها.

وواصلت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، منذ بداية العام الجاري عمليات الهدم بحق منازل الفلسطينيين، وذلك بعدة حججٍ، بينها البناء دون ترخيص، فيما ترفض طلبات الترخيص المقدمة من الفلسطينيين للبناء.

وكانت قوات الاحتلال هدمت خلال العام 2017، نحو 500 مسكناً ومنشأة، وهددت بهدم حوالي 855 مسكناً ومنشأة، وأقامت 8 بؤر استيطانية جديدة، وأعلنت عن إنشاء حوالي 3122 وحدة استيطانية جديدة.