Menu
حضارة

تحيا سوريا والنصر حليفها

تحيا سوريا والنصر حليفها

حامد عوض (عن فيسبوك)

نحن علاقتنا مع الأنظمة العربية والبرجوازية الصغيرة التي قادت حركات التحرر العربية في منتصف القرن العشرين علاقة "تحالف وصراع" وما يحدد ذلك هو مدى وقوفها بجانب الحق الفلسطيني.. ويكفي سوريا أن الفلسطيني كان مكرم داخل أراضيها.. واسترجاع مواقف وتفصيلات هنا وهناك لا تجدي نفعاً! عاشت سوريا حرة والموت للشامتين.. ولا عزاء للأنذال من أنظمة الرجعية والخزي العربية.. آل سلول وأمثالهم ومن جعل نفسه في خندقهم..