Menu
حضارة

فعاليات شعبية ووطنيّة بالقدس تقر سلسلة خطوات لحماية الأوقاف من التسريب

تعبيرية

القدس المحتلة_- بوابة الهدف

قررت فعاليات شعبية ووطنية في  القدس  المحتلة تنفيذ سلسلة من الخطوات والفعاليات في إطار حماية الأوقاف المسيحيّة من التسريب والبيع، وتثبيت القضية في أذهان الناس للتفاعل مع الحراك.

جاء ذلك خلال اجتماعٍ ضمّ وفدًا من حراك "الحقيقة" الشعبي الرّافض لتسريب الأوقاف الأرثوذكسيّة وهيئة العمل الوطني بالقدس، وجرى الاتفاق على توحيد الجهود ضد تسريب الأوقاف وجعل القضيّة همّ وطني عام، كونها تتّصل بالأرض والحقوق والسيادة ال فلسطين ية، وكذلك تسليط الضوء على القدس ومكانتها وما تمر به سياسيًا وتاريخيًا.

واستعرض اللقاء معطياتٍ حول صفقات في القدس أهمها باب  الخليل  وحُطّة ورحابيا، مُؤكّدًا على أهمية العمل الوطني في القدس لحماية الأوقاف وكشف الحقيقة. ودعا المجتمعون في ختام لقائهم الجماهير الفلسطينية إلى الالتفاف حول الحراك الشعبي لحماية أم الكنائس وتحريرها كاملاً واستعادة السيادة العربية الفلسطينية عليها.