Menu
حضارة

الخارجية الإيرانية: سنرد في الوقت المناسب على اعتداء مطار التيفور

وزارة الخارجية الإيرانية

وكالات - بوابة الهدف

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية أنها سترد في الوقت المناسب على الهجوم الصهيوني على مطار التيفور العسكري في سوريا، يوم 9 أبريل/نيسان الجاري، والذي أدى إلى مقتل عدد من المستشارين الإيرانيين.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، في مؤتمر صحافي عقد بطهران: "الاعتداءات الإسرائيلية غير مقبولة وحضورنا بطلب من الحكومة الشرعية في سوريا"، مشيرا إلى أن "الكيان الصهيوني سيندم على فعلته وسيكون لدينا مجموعة من الردود عليه سيستلمها على ما اقترفت يداه"، وذلك وفقاً لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء "ارنا".

وتابع: "حتى الآن لم تتحرك الخارجية دولياً للرد على العدوان الإسرائيلي لكن الأمر قيد الدراسة وهو مطروح على الطاولة".

من جهة أخرى، هاجم قاسمي، البيان الختامي للقمة العربية، والذي بدوره هاجم، ما أسماه التدخل الإيراني في المنطقة، مُشيراً إلى أن الجامعة باتت أداة في يد بعض الدول العربية وعلى رأسها المملكة العربية السعودية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: "القمة العربية باتت مكاناً لإرضاء بعض تطلعات الحكام العرب بحرف البوصلة عن العدو الحقيقي للأمتين العربية والإسلامية"، مضيفاً أن "اجتماع القمة وبيانها كان  متأثراً بمواقف الحكام السعوديين".

ودافع قاسمي عن ضرورة استمرار العلاقة الوطيدة بين طهران وموسكو قائلاً: "علاقاتنا مع روسيا قوية وتعاوننا مستمر من أجل القضاء على الإرهاب".

وكان البيان الختامي للقمة العربية الـ29 التي انعقدت في السعودية، اتهم إيران بتمويل إطلاق الصواريخ الباليستية من جانب جماعة "أنصار الله" باتجاه الأجواء السعودية، إضافة إلى اتهامها بالتدخل في شئون دول المنطقة وضرب استقرارها بدعم الطوائف الشيعية.