على مدار الساعة
أخبار » صحافة المواطن

عامان على استشهاد عبد الحميد أبو سرور

18 آيار / أبريل 2018
والدة عبد الحميد
والدة عبد الحميد

محمد عليان

تصادف هذه الايام السنوية الثانية لاستشهاد الشهيد عبد الحميد ابو سرور الذي تم احتجاز جثمانه في الثلاجة وثم في مقابر الارقام الى يومنا هذا .. عائلة الشهيد اعدت له قبرا جميلا مزينا بالحجارة المنقوش عليها اسماء شهداء .. ومحاط بغرسات الورد والياسمين التي تنمو على حواف قبور ابنائنا الجميلين .. 
ام الشهيد ما زالت تحمل على اكتافها النعش الفارغ وتجوب به الميادين والساحات والشوارع والمدن .. 
والقبر ما زال ينتظر الامتلاء بجثمان يلفه الصقيع 
ماذا يمكن ان نقول لام شهيد في ذكرى استشهاد ابنها الذي لم تلق عليه النظرة الاخيرة بعد ؟!

كل عام وقد امتلأ النعش ؟!
كل عام وقد امتلأ القبر ؟!
كل عام وقد ذاب الصقيع ؟!
كل عام وقد ... ؟!
يا الهي
ربما اصمت ولا اقول شيئا
فانا اخجل منها
ومن القبر المفتوح
وثكلها غير المكتمل

متعلقات
انشر عبر