Menu
حضارة

ترامب: نقل السفارة الأمريكية للقدس خلال مايو المقبل

القدس

القدس المحتلة_ بوابة الهدف

تسعى الإدارة الأمريكية لنقل سفارتها من "تل أبيب" إلى القدس المحتلة بالتزامن مع ذكرى النكبة الفلسطينية وقيام كيان الاحتلال الصهيوني، خلال شهر مايو المقبل.

وفي تغريدةٍ للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، نشرها عبر موقع التواصل الاجتماعي، قال "نتطلّع لنقل سفارتنا إلى القدس خلال الشهر المقبل"، وأضاف "لا أصدقاء لدينا أفضل منكم في أي مكان آخر"، مُهنّئًا الكيان في ذكرى تأسيسه.

هذا وأشارت الخارجية الأمريكية إلى أنّ المقر الجديد لإقامة السفارة سيكون في مبنى القنصلية العامة الأمريكية بحي "أرنون" بالقدس المحتلة، بصورة مُؤقتة.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في خطابٍ مُتلفز له بتاريخ 6 ديسمبر 2017 اعتراف الولايات المتحدة بالقدس المحتلة عاصمةً لدولة الاحتلال، وبدء اتّخاذ خطوات لنقل سفارة واشنطن من "تل أبيب" إليها. في تجاهلٍ صارخٍ لكلّ التشريعات والقوانين الدولية، التي تحظر أيّ تغييٍر في الوضع القائم بالمدينة المحتلة إلى حين التوصّل إلى حل نهائي بشأنها، عبر مفاوضات بين الطرفين الفلسطيني و"الإسرائيلي".

وأثار القرار الأمريكي جدلًا وسخطًا واسعيْن من عموم المجتمع الدولي ومؤسساته، وخرجت على إثره تظاهرات واسعة في مختلف دول العالم تنديدًا ورفضًا.

يُشار إلى أنّ السلطة الفلسطينية لم تتّخذ حتى اللحظة إجراءات جادّة وفاعلة ترتقي لمستوى القرار الأمريكي، الصادر منذ أكثر من 4 أشهر.