Menu
حضارة

مسيرة العودة في يومها الـ21.. اصابة خطيرة لشاب شرق جباليا

050418_ASH_00 (38)

غزة _ بوابة الهدف

أصيب، مساء اليوم الخميس، شاب بجروح خطيرة إثر إطلاق قوات الاحتلال الصهيوني النار صوب مخيم العودة شرق مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وقالت مصادر محلية، أن شابًا (18 عامًا)، أصيب برصاصة في الرأس نقل على إثرها للمشفى الإندونيسي في جباليا لتلقي العلاج، ووصفت جراحه بالخطيرة.

كما وأطلقت قوات الاحتلال الصهيوني قنابل الغاز صوب المشاركين في المخيم، ما أدى لوقوع حالات اختناق.

وسجلت عدة إصابات بالاختناق جراء استهداف قوات الاحتلال لمخيم العودة شرق خانيوس جنوب قطاع غزة بقنابل الغاز المسيل للدموع.

ونشرت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزّة، إحصائية شاملة حول شهداء ومصابي مسيرة العوة الكبرى، حتى اليوم، حيث بلغ 33 شهيدًا وأصيب أكثر من 4279 آخرين برصاص الاحتلال، منذ تاريخ 30 آذار/مارس.

وأوضحت الوزارة في بيانٍ لها قبل أيام، أن من ضمن الشهداء 3 أطفال، ومن ضمن الإصابات 642 طفلًا و243 سيدة، مُضيفةً أن قوات الاحتلال استهدفت بشكلٍ مباشر الطواقم الطبية والصحفية، ما أدى إلى إصابة 44 من المسعفين والدفاع المدني بالرصاص الحي والاختناق بالغاز، واستهداف مباشر أدى إلى تضرر جزئي في 19 سيارة إسعاف ودفاع مدني وإعاقة حركتها.

وأشارت إلى استهداف الطواقم الصحفية، ما أدى لاستشهاد الزميل ياسر مرتجى وإصابة 66 آخرين بالرصاص الحي والاختناق، مُوضحةً أن هناك إصابات مباشرة أدت إلى بتر 4 مصابين في الأطراف العلوية و13 في الأطراف السفلية.

وبدأت مسيرة العودة الكبرى، يوم الجمعة الثلاثين من آذار/مارس، تزامنًا مع ذكرى يوم الأرض، وتقام فيها خمسة مخيمات على طول السياج الفاصل في مناطق قطاع غزّة من شماله حتى جنوبه.

وتعود أحداث "يوم الأرض" إلى تاريخ 30 آذار/ مارس 1976، التي استشهد فيها 6 فلسطينيين داخل الأراضي المحتلة عام 1948، خلال احتجاجات على مصادرة سلطات الاحتلال لمساحات واسعة من أراضيهم.