على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

أسرى غزة يعتزمون البدء بخطوات احتجاجية على وقف رواتبهم من قبل السلطة

23 آيار / أبريل 2018
أرشيفية
أرشيفية

غزة _ بوابة الهدف

قال أسرى قطاع غزة في سجون الاحتلال الصهيوني إنهم سيبدؤون في سلسلة من الخطوات والفعاليات لصون حقوقهم، إثر عدم صرف رواتبهم من قبل السلطة الفلسطينية. 

واستنكر البيان الصادر عن الأسرى الذي بثته قناة الجزيرة مساء اليوم الاثنين، ما وصفه بـ "قض مضاجع الأسرى بتدفيعهم الثمن للخلافات السياسية التي تعصف بشعبنا الحبيب، فلم يدر في خلدنا يومًا ولا حتى في أسوأ كوابيسنا أن تمس أرزاق أطفالنا وقوت اهلنا من خلال قطع رواتبنا"، داعيًا البيان إلى الرجوع عن "القرار الظالم وتغليب صوت العقل والمسؤولية والتعالي طرف عن قضية المس بحقوق الأسرى ومكتسباتهم".

وقال البيان: "لن يُسامح شعبنا ولن تغفر الأجيال هذه الخطيئة وسيحرص الأحرار على أن تحاسب المتجرئين على خيانة قضية الأسرى".

ويمر أسبوعان على تواصل حكومة الوفاق تجاهلها صرف رواتب الموظفين العموميين للسلطة الفلسطينية في قطاع غزة، ويُسيطر الغضب والاستهجان على موظفي السلطة، ما يفاقم من الأوضاع الاقتصادية التي يعيشها القطاع جراء تواصل الحصار الصهيوني والعقوبات التي فرضها الرئيس محمود عباس بأبريل 2017.

وكانت وزارة المالية قالت في 9 أبريل الجاري ببيان لها إن عدم صرف المستحقات والرواتب لعدد من الموظفين العموميين والعاملين في المؤسسات الحكومية يعود إلى "أسباب فنيّة".

جدير بالذكر أنّ حكومة الوفاق تُواصل فرض إجراءاتها العقابية ضد قطاع غزة، منذ أكثر من عام، بدون أيّة إرهاصات أو بوادر لإمكانيّة رفعها. منها ما يتعلق برواتب الموظفين، وأزمة الكهرباء، وملف التقاعد المبكر، ووقف توريد الأدوية وتقليص تحويلات العلاج للخارج، وغيرها من القطاعات التي شملتها العقوبات. وهو ما يُثير حفيظة مواطني القطاع، خاصةً بعد تأمّلهم برفعها مباشرةً وتحسين أوضاعهم المعيشيّة في أعقاب توقيع اتفاق المصالحة بين حركتيّ فتح وحماس في 12 أكتوبر 2017 برعاية مصرية في القاهرة.

متعلقات
انشر عبر