Menu
حضارة

فيلم عن مجزرة عائلة السمّوني بغزّة يفوز بـ"العين الذهبية" في مهرجان كان

لقطة من الفيلم

كان_ بوابة الهدف

فاز فيلم يستعرض مجزرة عائلة السمّوني التي ارتكبها جيش الاحتلال الصهيوني في قطاع غزّة بجائزة "العين الذهبية" لأفضل وثائقي في الدورة الـ71 من مهرجان كان السينمائي.

وأخرج الفيلم الذي استغرق إنتاجه 9 سنوات، الإيطالي ستيفانو سافونا، وأسماه "طريق سموني" واستند في المعلومات الواردة فيه إلى وثائق من الجنة الدولية للصليب الأحمر والأمم المتحدة وتقارير داخلية للجيش الصهيوني.

ويتناول العمل المجزرة التي ارتكبها الاحتلال بحق العائلة، التي تقطن حيّ الزيتون شرق مدينة غزّة، خلال العملية العسكرية التي شنّها نهاية ديسمبر 2008 واستمّرت 21 يومًا، إذ أسفرت المجزرة عن استشهاد 29 فلسطينيًا من العائلة نفسها، بينهم أطفال. واعتمد فيه على إدخال رسوم مُتحركة بالأبيض والأسود لإعادة تشكيل "المشاهد الفظيعة، وإرجاع الحياة" لشهداء المجزرة.

وأشادت لجنة التحكيم، الذي قال مُخرجه "كان الوضع مأسويًا في غزة قبل 25 عامًا، وقد تفاقم الوضع. وجلّ ما أردته هو إبراز هؤلاء الأشخاص وإعطاؤهم الكلمة".