Menu
حضارة

مزهر: مسيرة العودة وجهت ضربة لكل المشاريع المشبوهة

مزهر

غزة _ بوابة الهدف

أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ومسؤول فرعها في غزّة جميل مزهر، أنّ "مسيرة العودة أعادت الاعتبار لقضيتنا وأربكت حسابات العدو وجعلته في حالة استنزاف ووجهت ضربة قاصمة لكل المشاريع المشبوهة وعلى رأسها صفقة ترمب".

واعتبر مزهر أثناء مشاركته في الجمعة التاسعة من مسيرات العودة، شرق مدينة غزّة، أنّ الحصار المفروض على شعبنا في قطاع غزّة، بات يترنح، لكن الطريق ما زال طويلا ووعرا بحاجة إلى تضحيات.

وطالب بوقف العقوبات المفروضة على قطاع غزّة، بهدف تعزيز صمود أهله، كما دعا إلى الوحدة وإنهاء الانقسام، من أجل محاربة الاحتلال وإسقاط كافة مشاريع التسوية والصفقات.

وقال مزهر "نؤكد أن مسيرات العودة ستتواصل حتى تحقيق اهدافها في اسقاط كافة المشاريع وحقنا في كسر الحصار الظالم"، مضيفًا "مسيرات العودة جعلت العالم كله يتحرك ويقف بجانب الشعب الفلسطيني".

وأضاف في تصريحاته خلال المسيرة: " يجب وقف العقوبات عن قطاع غزة لقطع الطريق على المحاولات المشبوهة لتصفية القضية الفلسطينية، ويجب انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية لضمان الانتصار على الاحتلال".

وأكد القيادي في الجبهة الشعبية، ان كل المؤامرات ستسقط وان الشهداء رسموا بدمائهم خارطة العودة من غزة الى حيفا.