Menu
حضارة

الاحتلال يقضى بالسجن 17 عامًا على الأسير تامر خضير من نابلس

الأسير الشاب تامر خضير مع والدته

نابلس_ بوابة الهدف

قضت محكمة الاحتلال بسجن الأسير تامر خضير من بلدة بيتا جنوب نابلس لمدةّ 17 عامًا، وهو مُعتقل منذ أكتوبر 2015.

وشمل الحكم دفع غرامة مالية قدرها 40 ألف شيكل، هدّدت سلطات الاحتلال بتعويضها بسنوات سجن إضافية في حال لم يتم دفعها قبل تاريح 20 يونيو المقبل.

وكان الأسير خضير (28 عامًا) تعرّض مع عددٍ آخر من العمال الفلسطينيين لاعتداءٍ من قبل مستوطنين، عند مدخل مستوطنة أرئيل، بينما كان مُتوجهًا لعمله في الخياطة في مستوطنة بركان الصناعية، وأصيب بجروحٍ في يده بعدما قام مستوطن بطعنه، إضافة لملاحقته بزعم ارتكابه عملية طعن، قبل أن يتمكّن من الهرب إلى قرية مردا القريبة من مكان الحدَث، حتى لحظة اعتقاله. بحسب إفادات سابقة من العائلة.

وكان سلطات الاحتلال هدمت منزل العائلة مطلع شهر نوفمبر 2015.